اليمن: اعتقال عشرات الاسلاميين اثر اغتيال الاميركيين الثلاثة

الشرطة اليمنية تسعى لفك لغز الشبكة الخماسية

صنعاء - اعلن مسؤول في شرطة صنعاء اليوم الاربعاء اعتقال اكثر من 30 اسلاميا يمنيا خلال الثماني والاربعين ساعة الماضية على اثر اغتيال ثلاثة اميركيين الاثنين يعملون في مستشفى معمداني في جبلة (جنوب).
وقال المسؤول الذي طلب عدم كشف اسمه ان فريقا من مكتب التحقيقات الفدرالي الاميركي "وصل الثلاثاء الى اليمن للمشاركة اعمال التحقيق".
ولم يوضح عدد افراد الفريق.
واضاف ان "السلطات اعتقلت في جميع المناطق اليمنية اكثر من 30 اسلاميا ويجري الان التحقيق معهم حول الاعمال الارهابية التي تعرضت لها البلاد وخاصة بعد مقتل الاميركيين الثلاثة في جبلة واغتيال المسؤول الثاني في الحزب الاشتراكي اليمني جار الله عمر".
وكان منفذ الهجوم وهو ناشط اسلامي فتح النار الاثنين على العاملين في المستشفى المعمداني في جبلة على بعد 170 كلم جنوبي صنعاء فقتل ثلاثة اميركيين واصاب رابعا بجروح خطرة.
وبحسب المحققين فان منفذ الهجوم عابد عبد الرزاق الكامل (30 سنة) الذي يتهم الاطباء والعاملين الاميركيين في المستشفى بممارسة التبشير المسيحي، اعترف بانه احد افراد خلية من خمسة ناشطين كلفت القيام بخمس عمليات في اليمن.
واوضح ان احدى هذه العمليات كان اغتيال جار الله عمر الرجل الثاني في الحزب الاشتراكي اليمني (معارضة) السبت في افتتاح مؤتمر حزب التجمع اليمني للاصلاح (معارضة) بيد ناشط اخر هو علي جار الله.
وقدمت الحكومة اليمنية الاثنين الى البرلمان تقريرا رسميا حول الارهاب اكدت فيه وجود "علاقات مباشرة" بين مناضلين من احزاب سياسية في اليمن واعضاء في القاعدة.
وتنظيم القاعدة موجود بقوة في اليمن التي ينتشر السلاح بين سكانها وحيث تمارس القبائل سلطة موازية للدولة.