الاسبان يحتفلون باكبر يانصيب في العالم!

طلبة في مدينة فيليز روبيو الصغيرة اصبحوا اثرياء بين عشية وضحاها!

مدريد - أدت نتيجة سحب يانصيب أعياد الميلاد (الكريسماس) التقليدي في أسبانيا إلى سيل من الاموال، أغدق على البلاد بما مجموعه 1.7 مليار يورو عندما تم إعلان الارقام الفائزة.
وكانت المكاسب هذا العام هي الاكثر في أكبر يانصيب في العالم.
وبوجه خاص، كانت السعادة من نصيب المواطنين الذين يعيشون في مدينتي فيلز_روبيو جنوب شرق البلاد، وكالاهورا في منطقة لاريو المنتجة للنبيذ في شمال البلاد، حيث ذكرت الانباء أن الفائزين المحظوظين خرجوا إلى الشوارع واحتفلوا بفوزهم مع جيرانهم.
وكانت الجائزة الرئيسية التي تبلغ قيمتها 2 مليون يورو، وتسمى الجائزة الكبرى، من نصيب الرقم 08103 وهم رقم يعتبره الكثير من المحنكين من المتعاملين مع تذاكر اليانصيب رقما "شؤما" ومن ثم أقل جلبا للحظ لوجود الصفر في بدايته.
وفي كثير من الاماكن، لا يتم شراء التذاكر التي تحمل هذا الرقم إلا في الايام القليلة الاخيرة قبل السحب لعدم توافر أرقام أخرى بديلة.
وفي مدينة فيليز-روبيو، كانت هذه التذاكر التي تحمل أرقام "لا تباع" من نصيب لاعبي فريق كرة القدم المحلي الذين علموا أنهم أصبحوا مليونيرات بعد عشر دقائق من بدء مباراة محلية.
وقال احد اللاعبين "أردنا وقف اللعب، لكن انتهى الامر باستمرارنا فيه بأي حال من الاحوال".
وعندما انتهت المباراة، اندفع اللاعبون نحو كل منهم الاخر وهم يغنون رغم خسارة فريقهم بهدفين مقابل لا شئ. ولم تكن الهزيمة بمثل هذا الجمال من قبل.
وفي المدينة، تم بيع 80 تذكرة فائزة، أسفرت عن تدفق 160 مليون يورو على قرية تضم ستة آلاف نسمة.
وفي كالاهورا التي يبلغ تعداد سكانها 17.000 نسمة، سوف يستمتع الفائزون بهدية قبل أعياد الميلاد وتبلغ قيمتها 138 مليون يورو.
وقال عمدة المدينة خافير باجولا "إن هذا المبلغ يساوى ثمانية أضعاف ميزانية مدينتنا".