نجاح متواصل لغرف الدردشة عبر الانترنت

مزيد من النجاح

سان فرانسيسكو - تواصل المواقع المتخصصة في "التعارف والإعلانات الشخصية وغرف الدردشة " نجاحها على شبكة الإنترنت بعد أن حظيت بقبول واهتمام مستخدمي الشبكة حول العالم ووجدوا ضالتهم في الرسائل الفورية وغرف الدردشة التي توفر علاقات الصداقة والحب بين ملايين المستخدمين.
ومن أشهر المواقع التي تواصل نجاحها في جذب المستخدمين حول العالم موقع "بال تاك كوم" و"داتا كام كوم" و "ماتش كوم" و "ماتش ماكينج" والتي تتبارى جميعها في تقديم خدمة الإعلانات الشخصية للناس على شبكة الإنترنت بهدف الدردشة الفورية والتعارف والصداقات والحب.
كما نجح موقع ياهوو من خلال خدمة الماسنجر في جذب المستخدمين إلى الدردشة والتعارف وإقامة العلاقات العاطفية ولم يقتصر الأمر على المراهقين فقط بل امتد للبالغين وراغبي الزواج.
ودعمت ياهو خدمة الماسنجر بالاتصال الهاتفي بين المشاركين في الدردشة وأيضا خدمات الفيديو.
ويؤكد سامانثا لازير مدير إعلانات ياهو الشخصية أن مع الوقت زادت أعداد المشاركين في خدمة الماسنجر خاصة أنها تتيح الاتصال الفوري بين المتحدثين مع الحفاظ على سرية بياناتهم الشخصية.
ويضيف لازير أن غرف الدردشة تخطت دعم العلاقات بين الأفراد لتستخدمها الشركات التجارية بعد أن وجدتها وسيلة فعاله وسريعة للتواصل بين عملائها ورفع كفاءة العمل.
ويؤكد جايسون كاز المدير التنفيذي لموقع "بال تاك كوم" أكبر المواقع التي توفر الدردشة لأعضائه أن المستخدمين وجدوا ضالتهم في غرف الدردشة خاصة في التعارف والزواج وأحيانا العمل.
كما استطاعت غرف الدردشة أن تكون حلقة اتصال بين المستخدمين حول العالم وتتخطى المسافات والثقافات بعد أن تم تدعيمها بخدمات الصوت والصورة.