مانشستر يعود لأجواء المنافسة بعد سقوط ارسنال وليفربول

عودة الروح للشياطين الحمر

لندن - ادى سقوط ارسنال المتصدر ومنافسه المباشر ليفربول امام ساوثمبتون وفولهام بنتيجة واحدة 2-3 الى دخول مانشستر يونايتد اجواء المنافسة مجددا اثر فوزه المثير على نيوكاسل 5-3 في المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الانكليزي لكرة القدم.
ويملك ارسنال 32 نقطة يليه ليفربول 31 ثم ايفرتون 29 وتشلسي 27 فمانشستر يونايتد وله 26 نقطة.
على ملعب "سانت ماريز" لحق ساوثمبتون الخسارة الثالثة بارسنال هذا الموسم بفوزه عليه 3-2 في مباراة دراماتيكية شهدت تقلبات عدة.
وتبادل الفريقان الهجمات في مطلع المباراة من دون خطورة تذكر على المرميين الى ان تمكن الهولندي دينيس برغكامب من افتتاح التسجيل للفريق اللندني بعد لعبة مشتركة رائعة مع الفرنسي سيلفان ويلتورد الذي مرر له الكرة على مشارف المنطقة فاطلقها قوية في الزاوية اليمنى البعيدة لمرمى ساوثمبتون (34).
وفي الثواني الاخيرة من الشوط الاول احتسب الحكم ركلة حرة لساوثمبتون حركها الاكوداوري اغوستين دلغادو باتجاه جيمس بيتي فاطلقها الاخير صاروخية عجز عن التصدي لها حارس مرمى ارسنال الدولي المخضرم ديفيد سيمان.
ونزل ارسنال بقوة في مطلع الشوط الثاني وهدد مرمى ساوثمبتون اكثر من مرة وتصدى حارس الاخير لثلاث محاولات لباتريك فييرا في مدى 5 ثوان.
وفي غمرة سيطرة ارسنال المطلقة جاءت نقطة التحول في المباراة عندما شن ساوثمبتون هجمة مرتدة سريعة انفرد على اثرها دلغادو بسيمان وعندما حاول المدافع الدولي سول كامبل انتزاع الكرة منه احتسب الحكم ركلة جزاء وطرد مرتكب المخالفة.
وقد تكون العقوبة قاسية على كامبل لان الاعادة اثبتت بانه ابعد الكرة بطريقة شرعية. وانبرى بيتي بنجاح لركلة الجزاء خادعا الحاس سيمان (59).
واستغل ساوثمبتون النقص العددي لارسنال ليرفع غلته من الاهداف عندما اضاف دلغادو من مسافة قريبة الهدف الثالث مستغلا ركلة ركنية (67).
ولعب مدرب ارسنال الفرنسي ارسين فينغر اخر ورقتين لديه فاشرك المهاجمان روبير الفرنسي بيريس وجيفري وكادت ان تكون ضربة معلم لان بيريس نجح في تقليص الفارق قبل نهاية المباراة بعشر دقائق مستغلا دربك امام المرمى.
ورمى ارسنال بكل ثقله في الدقائق الاخيرة لكن دفاع ساوثمبتون وقف سدا منيعا في وجه الهجمات اللندنية ليخرج بفوز ثمين.
يذكر ان ساوثمبتون لم يخسر هذ الموسم على ارضه.
وعلى ملعب "لوفتوس رود" في لندن، فشل ليفربول في الفوز في اخر اربع مباريات له في مختلف المسابقات وسقط مجددا امام فولهام 2-3.
وتقدم فولهام الذي يملكه رجل الاعمال المصري الثري محمد الفايد مبكرا بعد مرور 5 دقائق بواسطة الارجنتيني فاكوندا سافا، واضاف شون ديفيس الهدف الثاني (38).
ورد الالماني ديتر هامان لليفربول مقلصا الفارق (62)، لكن سافا سجل هدفه الشخصي الثاني والثالث لفريقه بعد ست دقائق ليعيد الفارق الى ما كان عليه.
وطرد الحكم مدافع فولهام الفرنسي الن غوما في الدقيقة 70، فاستغل ليفربول الموقف ليسجل هدفا ثانيا عبر التشيكي ميلان باروش (86)، من دون ان يتمكن من ادراك التعادل في الدقائق الاربع الباقية.
وعلى ملعب "اولدترافورد" وامام 67662 متفرجا، حقق مانشستر فوزا مثيرا على ضيفه نيوكاسل 5-3.
ورد مانشستر الذي خاض المباراة من دون خط وسطه بالكامل المؤلف من ديفيد بيكهام ونيكي بات وروي كين والارجنتيني خوان سيباستيان فيرون على النقاد الذين اعتبروا انه يمر بازمة ولا يملك اي امل باحراز الدوري من خلال عرض هجومي رائع كان بطله مهاجمه الهولندي فان نيستلروي بتسجيله ثلاثة اهداف.
وسيطر مانشستر على مطلع المباراة وترجم هذه السيطرة الى هدف بعد لعبة مشتركة رائعة بدأها فان نيستلروي باتجاه النروجي اولي غونار سولسكيار فسيطر الاخير على الكرة باتقان وراوغ احد المدافعين قبل ان يمررها عرضية داخل المنطقة ليتابعها بول سكولز بقوة في اعلى الشبكة.
ونجح نيوكاسل في التسجيل من اول هجمة حقيقية له عندما حاول اولفيييه برنارد تمرير كرة عرضية فخدعت الحارس الفرنسي فابيان بارتيز واصطدمت بالقائم قبل ان تتهادى داخل المرمى (35). لكن فان نيستلروي سرعان ما اعطى فريقه التقدم مجددا مستغلا تمريرة عرضية للفرنسي ميكايل سيلفستر وتابع الكرة برأسه داخل شباك الحارس شاي غيفن (38).
ونجح فان نيستلروي نفسه في اضافة هدف ثالث في الوقت بدل الضائع من الشوط الاول اثر تمريرة من الاوروغوياني دييغو فورلان.
وضغط نيوكاسل في مطلع الشوط الثاني واحتسبت له ركلة حرة حركها بيلامي باتجاه شيرر فاطلقها الاخير صاروخية سكنت اعلى الشباك معطيا الامل مجددا لفريقه (52) ومسجلا هدفه المئة مع نيوكاسل في الدرجة الممتازة.
وكان شيرر حقق الانجاز ذاته عندما كان يلعب في صفوف بلاكبيرن.
ولم تدم فرحة نيوكاسل اكثر من دقيقة لان فان نيستلروي تابع برأسه كرة عرضية من فورلان من مسافة قريبة ليتقدم مانشستر 4-2. ورفع فان نيستلروي رصيده الى 7 اهداف هذا الموسم في الدوري بفارق هدفين عن الايطالي جانفراكو زولا متصدر ترتيب الهدافين. كما هو الهدف الـ50 لنيستلروي في 67 مباراة في الدوري الانكليزي منذ التحاقه بمانشستر الموسم الماضي.
وسرعان ما اضاف الشياطين الحمر هدفا خامسا عندما مرر سيلفستر كرة طويلة باتجاه سولسكيار فكسر الاخير مصيدة التسلل وسدد بين ساقي الحارس شاي غيفن (55).
وبعد ان اطمأن مانشستر الى النتيجة حاول تهدئة اللعب ونجح نيوكاسل في تقليص الفارق عبر بيلامي في الدقيقة 74 من دون ان يتمكن من تشكيل اي خطورة في ربع الساعة الاخير.
وانتزع الهولندي جيمي فلويد هاسلبانك نقطة لتشلسي في الثواني الاخيرة من مباراته ضد بولتون بتسجيله هدف التعادل 1-1. وكان بولتون تقدم بواسطة بدرسن (63).
وحقق ايفرتون فوزه الخامس على التوالي اثر تغلبه على ضيفه وست بروميتش البيون بهدف وحيد سجله مهاجمه الكندي توماس رادزينسكي في الدقيقة 35. وصعد الفائز الى المركز الثالث.
وفاز ميدلزبره على مانشستر سيتي 3-1. وجاءت الاهداف جميعها في الشوط الثاني وسجل للفائز ايغو ايهيوغو (53) والكرواتي الن بوكسيتش (629 والكاميروني جيريمي نجيتاب (84)، وللخاسر الفرنسي نيكولا انيلكا (68).
وسقط سندرلاند على ارضه امام برمنغهام بهدف متأخر سجله كلينتون موريسون في الدقيقة 89.
وحقق استون فيلا فوزا عريضا على وست هام 4-1. سجل للفائز لي هندري (29) والنروجي اويفند ليوناردسن (59) وديون دبلن (72) وداريوش فاسل (80)، وللخاسر الايطالي باولو دي كانيو (70).