توقيف ثلاثة يمنيين يشتبه في انتمائهم الى تنظيم القاعدة

محسن الفضلي اعتقل في الكويت بتهمة الهجوم على الناقلة الفرنسية في اليمن

صنعاء - اعتقلت الاجهزة الامنية اليمنية اخيرا ثلاثة يمنيين يشتبه في انهم ينتمون الى تنظيم القاعدة، كما ذكرت صحيفة "26 سبتمبر" المقربة من الرئاسة اليمنية.
وكتبت الصحيفة الناطقة باسم وزارة الداخلية اليمنية أن "أجهزة الامن ألقت القبض مؤخرا على ثلاثة أشخاص يشتبه في انتمائهم لتنظيم القاعدة".
وقال مصدر مسؤول بوزارة الداخلية للصحيفة ان "هؤلاء الأشخاص الذين تم ضبطهم بعد عملية متابعة وتعقب دامت عدة اشهر من جانب اجهزة الامن يعتبرون من ضمن العناصر الخطرة في تنظيم القاعدة".
وأوضح المصدر بان من بين المعتقلين "شخص يدعى قاسم الريمي المكنى بـ«قاسم التعزي» والذي كان قد تم القبض عليه في دولة عربية أخرى وهي بدورها سلمته لليمن لكنه تمكن من الهرب خلال عملية نقله في إحدى المحافظات اليمنية وظل فارا إلى أن القي القبض عليه مؤخرا مع رفيقيه".
واضاف المصدر ان "قاسم التعزي يرتبط بصلة وثيقة مع قائد سنيان الحارثي (أبو علي الحارثي) الذي لقي مصرعه في مأرب مطلع الشهر الجاري ومحمد حمدي الاهدل (أبو عاصم)".
واوضح انه "كان ضمن مجموعة من العناصر التي كانت تخطط لعملية تخريبية في مدينة تعز عندما انفجرت العبوة الناسفة التي كانوا يعدونها للعملية بأحدهم وأدت إلى وفاته".
من جهة أخرى قالت المصادر أن "الأجهزة الأمنية تقوم حاليا بعملية متابعة كثيفة للمدعو محمد حمدي الاهدل (أبو عاصم) الشريك الرئيسي لأبي علي الحارثي ومن الأعضاء الخطرين في تنظيم القاعدة".
وأوضحت صحيفة "26 سبتمبر" بأن "أبو عاصم الأهدل كان قد تلقى مبالغ مالية وصلت الى نصف مليون دولار حولت اليه من جهات خارجية عن طريق بعض الاشخاص من الكويت ودولة أخرى لغرض استخدامها في تمويل أنشطة إرهابية".
وأضافت الصحيفة أن محمد حمدي الاهدل "كان قد اخذ ينفق هذه الاموال لشراء اسلحة ومتفجرات وجوانب اخرى للقيام باعمال تخريبية وارهابية داخل اليمن من ضمنها الاعتداء على بعض المصالح والمنشآت الحيوية".
وكان اليمنيون الستة الذين قتلوا جراء اطلاق الصاروخ خلال الشهر الجاري مطلوبين من السلطات وخصوصا بتهمة التورط في الاعتداء على المدمرة الاميركية كول في عدن (جنوب) الذي ادى الى مقتل 17 بحارا اميركيا في تشرين الاول/اكتوبر 2000.
وتحملهم صنعاء مسؤولية اعتداءات بالمتفجرات ضد اهداف حكومية وعسكرية.
من جهة اخرى، اشارت صحيفة "26 سبتمبر" الى ان أجهزة الأمن "تمكنت خلال الايام الماضية من ضبط متهم ثالث على ذمة قضية حادثة اطلاق النار على الطائرة المروحية التابعة لشركة هنت النفطية مطلع الشهر الجاري".
وكانت السلطات اليمنية اعلنت غداة الحادث انها اعتقلت شخصين يشتبه في انهما اطلقا النار.