كيف تضمن تفوق طفلك المدرسي؟

القاهرة - من إيهاب سلطان
لا تستهن بقدرات الرسوم

توصلت دراسة دولية قامت بها منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية المعروفة اختصارا باسم " بي آي إس أي" إلى أن حماس الأطفال للقراءة في وقت الفراغ له تأثير كبير على نجاحهم التربوي كما أن قراءتهم للصحف ومجلات وكتب الرسوم لها تأثير إيجابي على استيعابهم للمناهج الدراسية.
وتؤكد الدراسة أن قراءة الأطفال بغرض الاستمتاع بالقراءة يؤثر بالإيجاب على تغيرهم الاجتماعي ويزداد تفاعلهم الاجتماعي بتكرار قراءة نفس الموضوعات.
كما أن تشجيع الأباء بغض النظر عن منزلتهم الاجتماعية لأطفالهم على القراءة والقيام بالقراءة لهم في المراحل المبكرة من العمر له عظيم الأثر في نفوس الأطفال ويؤهلهم لتعلم القراءة والكتابة في المراحل الدراسية الأولى على عكس الأطفال المحرمون من القراءة أو الاستماع لقراءات آبائهم.
وأشارت الدراسة التي أقيمت على ألف طفل في 31 دولة حول العالم إلى التفوق الدراسي للأطفال الذين اعتادوا القراءة في وقت الفراغ مقارنة بزملائهم الذين لا يقرءون في منازلهم.
كما أن البنات أكثر حبا وشغفا للقراءة على عكس الأولاد حيث أفادت نتائج البحث أن 75% من البنات يقدمون على القراءة في حين لم تتخطى النسبة 55% بالنسبة للأولاد.