قصف اميركي لثلاثة مواقع للدفاعات الجوية العراقية

الطائرات الاميركية تتعجل الحرب

واشنطن - اعلن البنتاغون (وزارة الدفاع الاميركية) ان طائرات اميركية قصفت الاربعاء ثلاثة مواقع للدفاعات الجوية العراقية في جنوب العراق ردا على تعرض المقاتلات الاميركية مرارا لاطلاق نار خلال تحليقها في منطقتي الحظر الجوي.
وهذا القصف هو الثالث من نوعه منذ بداية الاسبوع.
واعلن الاميرال دافيد غوف ان الرد العراقي تكثف منذ الثامن من تشرين الثاني/نوفمبر تاريخ صدور القرار 1441 لمجلس الامن الدولي الذي يشدد نظام تفتيش الاسلحة العراقية.
وقال ان الطائرات الاميركية استهدفت ثلاثة مواقع اتصالات تابعة للدفاعات الجوية بالقرب من مدينتي الكوت والبصرة الاربعاء بعد تعرضها لصواريخ ارض-جو اطلقتها عليها القوات العراقية.
وتدور مواجهات شبه يومية بين العراق والطيران الاميركي والبريطاني الذي يتولى مراقبة منطقتي الحظر الجوي في شمال العراق وجنوبه التي تفرضها واشنطن والتي لا تعترف بها بغداد حيث لم يصدر بشأنهما اي قرار دولي.