لندن: واشنطن طلبت تجهيز قوات لتدخل محتمل في العراق

تصريحات هون تتزامن مع تلويح اميركي بالحرب

لندن - اعلن وزير الدفاع البريطاني جيف هون الاربعاء ان الولايات المتحدة طلبت رسميا من بريطانيا تجهيز قوات لنشرها في الخليج في حال تدخل محتمل في العراق.
ورفض هون اعطاء تفاصيل اضافية بشان الطلب الاميركي، الا انه اشار الى ان هذا الطلب لا يعني ان هناك عملية عسكرية وشيكة في العراق.
وقال الوزير البريطاني للصحافيين "تلقينا طلبا من الولايات المتحدة يتعلق بتجهيز قوات، الا انه لم يتخذ اي قرار بهذا الصدد، ويبدو لي انه من الانسب الحديث بالتفصيل عن خططنا خلال النقاش البرلماني في مجلس العموم المقرر الاثنين (المقبل) حول هذه المسالة".
واشار هون الى انه سيكون على مجلس الامن الدولي ان يقرر ما اذا كانت عمليات اطلاق النار العراقية على طائرات اميركية وبريطانية تحلق في منطقتي الحظر الجوي العراقيتين تشكل انتهاكا للقرار 1441.
وقال "لقد نظرنا باستمرار الى هذه الاعتداءات ضد طائراتنا بكثير من الجدية"، مشيرا الى ان "من حق طائراتنا، استنادا الى القانون الدولي، ان ترد، وهذا ما تفعله اكثر فاكثر هذه الايام لان عدد حوادث اطلاق النار ارتفع".
واضاف "سيكون على مجلس الامن ان يناقش هذا الموضوع ما ان يتم تجميع كل الادلة (بشان اطلاق النار باتجاه طائرات اميركية وبريطانية)".
ولا يعترف العراق بمنطقتي الحظر اللتين انشأتهما الولايات المتحدة وبريطانيا بعد حرب الخليج (1991)، ولم يشر اليهما اي قرار لمجلس الامن.
وقال الامين العام للامم المتحدة كوفي انان من جهته الثلاثاء ان مجلس الامن الدولي لن يعتبر التعرض للطائرات الاميركية والبريطانية في منطقتي الحظر الجوي في شمال العراق وجنوبه انتهاكا لقرار الامم المتحدة رقم 1441.