شهيد سادس في طولكرم خلال اقل من 24 ساعة

جنازات جديدة في طولكرم

نابلس (الضفة الغربية) - افادت مصادر طبية فلسطينية ان فتى فلسطينيا استشهد الاربعاء خلال مواجهات بين مسلحين فلسطينيين والجيش الاسرائيلي في مدينة طولكرم في شمال الضفة الغربية رافعا بذلك عدد الشهداء الذين سقطوا في هذه المدينة إلى ستة خلال أقل من اربع وعشرين ساعة.
واضافت المصادر ان عمر القدسي (15 عاما) اصيب برصاصة في الظهر ادت الى استشهاده في حين اصيب فتى اخر بجروح طفيفة خلال هذه المواجهات التي وقعت في وسط المدينة.
وكان مصدر امني فلسطيني أفاد الثلاثاء ان خمسة شهداء سقطوا برصاص وحدة خاصة في الجيش الاسرائيلي.
كما افاد محافظ نابلس عز الدين الشريف ايضا بسقوط احد عشر جريحا.
من ناحيتها اتهمت السلطة الفلسطينية الثلاثاء اسرائيل بارتكاب "مجزرة" في طولكرم في شمال الضفة الغربية، وطالبت المجتمع الدولي بالتدخل العاجل لتوفير حماية دولية للشعب الفلسطيني.
وقال نبيل ابو ردينة مستشار الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات ان الجيش الاسرائيلي ارتكب "مجزرة جديدة مدانة في طولكرم" محملا الحكومة الاسرائيلية "المسؤولية الكاملة عن هذه الفظائع ونتائجها".
وطالب ابو ردينة المجتمع الدولي خاصة اللجنة الرباعية بـ"التدخل العاجل لوقف العدوان والجرائم الاسرائيلية المتواصلة ووقف التصعيد العسكري الاسرائيلي الخطير".
من جهته دان صائب عريقات وزير الحكم المحلي الفلسطيني "هذه الجريمة الجديدة وهي من جرائم الحرب".
واوضح ان "هذه العملية الاسرائيلية جزء من مخطط اسرائيلي هدفه تدمير السلطة الفلسطينية وعملية السلام واستئناف الاحتلال".
ورأى ان "تعميق الاستيطان في الخليل وعمليات الهدم في مقر الامن الوقائي في غزة قبل يومين يؤكد ان الحكومة الاسرائيلية مستمرة في طريق العنف واراقة الدم".