الاردن يعتقل رجل الاعمال مجد الشمايلة بعد ان سلمته استراليا

وزير الاعلام الاردني يشدد على سعي الحكومة لمكافحة الفساد

عمان - اعلن وزير الاعلام الاردني محمد العدوان ان السلطات الاردنية اعتقلت الثلاثاء رجل الاعمال مجد الشمايلة المتهم بالاختلاس والذي سلمته استراليا.
ونقلت وكالة الانباء الاردنية عن العدوان قوله ان الشمايلة اعتقل واحيل الى محكمة امن الدولة.
وقال ان "جهود الحكومة واجهزة المخابرات العامة في متابعة هذه القضية خلال الاشهر الماضية قد تكللت بالوصول الى المتهم الاول الفار من وجه العدالة واحضاره" الى الاردن.
واكد الوزير مجددا عزم الاردن على مكافحة الفساد.
وقد قام الشمايلة صاحب شركة "غلوبال بيزنس" للمعلوماتية وشركاؤه بتزوير وثائق واختام لدائرة اجهزة الاستخبارات الاردنية للحصول على قروض مصرفية بقيمة 100 مليون دولار كان يزعم بانها مخصصة لمشروع خاص بالاستخبارات الاردنية.
وفي تشرين الثاني/نوفمبر 2001 توقف الشمايلة عن تسديد ديونه وفر من الاردن مع شقيقه وشريكه ايمن.
واعتقل في حزيران/يونيو في استراليا بعد ان استخدم جواز سفر مزورا لدخول البلاد.
وفي اذار/مارس حكم عليه غيابيا بالسجن لمدة سنتين لاصدار شيكات دون رصيد بقيمة 2.2 مليون دولار.
واوقف ايمن الشمايلة وحوكم في الاردن بعد ان سلمته روسيا في حزيران/يونيو وافرج عنه بعد دفع كفالة بقيمة 30 الف دينار (42 الف دولار).
وتقوم محكمة امن الدولة منذ شباط/فبراير باستجواب الرئيس السابق لاجهزة الاستخبارات سميح البطيخي و120 شخصا آخر متهمين بالاختلاس.
وفي شباط/فبراير رفعت الحكومة القضية الى المحكمة العسكرية التي تواصل تحقيقاتها.