زيمين يتخلى عن قيادة الحزب الشيوعي الصيني

الحرس القديم، الذي تخطى اعضائه السبعين، رأى انه حان وقت افساح الطريق لجيل آخر

بكين - ذكرت وكالة انباء الصين الجديدة ان الامين العام للحزب الشيوعي الصيني جيانغ زيمين لم ينتخب الخميس في اللجنة المركزية الجديدة للحزب، ما يعني انه يتخلى عن قيادتها.
ولم يرد اسم جيانغ زيمين (76 عاما) في لائحة الاعضاء الـ 198 في اللجنة المركزية الجديدة التي انتخبها المندوبون الى المؤتمر السادس عشر للحزب الشيوعي.
وكان زيمين يتولى مقاليد السلطة منذ عام 1989.
وسيخلفه في رئاسة الحزب هو جينتاو (59 عاما) في الجلسة الاولى للجنة المركزية الجديدة التي تعقد فور اختتام اعمال المؤتمر اليوم. وفي اذار/مارس المقبل، يتخلى جيانغ زيمين عن منصب رئيس الجمهورية الذي سيشغله ايضا هو جينتاو نائب الرئيس.
كما ذكرت وكالة انباء الصين الجديدة ان خمسة آخرين من ارفع القياديين الصينيين لم ينتخبوا في اللجنة المركزية الجديدة للحزب الشيوعي، لذلك فانهم سيتخلون عن مناصبهم في النظام.
وبالاضافة الى جيانغ زيمين الذي سيتخلى عن منصب الامين العام للحزب، فان رئيس البرلمان لي بينغ ورئيس الوزراء زهو رونغجي (74 عاما كلاهما) لم يعودوا اعضاء في اللجنة المركزية.
واضافت وكالة انباء الصين الجديدة ان لي رويهوان (68 عاما) رئيس الغرفة الثانية في مجلس النواب، ونائب رئيس الوزراء لي لانكينغ (70 عاما) والمسؤول عن الانضباط في الحزب وي جيانكسينغ سينسحبون ايضا.
وبموجب تقاليد النظام، فانهم يتخلون عن مناصبهم في الدولة والحكومة في اذار/مارس المقبل خلال الجلسة السنوية للبرلمان.
كما اعلن الرئيس الصيني جيانغ زيمين في اليوم الاخير من اعمال المؤتمر السادس عشر للحزب الشيوعي ان ميثاق الحزب الشيوعي قد عدل حتى يتمكن الرأسماليون من الانضمام الى الحزب.
وسيتيح هذا التعديل الذي اقره بالاجماع المندوبون الالفين الى المؤتمر ادراج نظرية جيانغ زيمين في الدستور المسماة "ثلاثية الصفة التمثيلية" التي تتيح للطبقات الجديدة الناشئة الانضمام الى الحزب.
واستبدلت عبارة "الحزب الشيوعي الصيني هو طليعة الطبقة العاملة" بعبارة "الحزب هو طليعة الطبقة العاملة الصينية والشعب الصيني والامة الصينية".
وجاء في الميثاق الجديد ان الحزب هو ايضا "النواة القيادية للاشتراكية على النمط الصيني ويمثل متطلبات التطور لدى القوى المنتجة المتقدمة".