سعود الفيصل: لا قرار حول استخدام القواعد الأميركية ضد العراق

ما سر التراجع الجديد؟

نيويورك - صرح وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل لصحيفة "نيويورك تايمز" الاربعاء ان السعودية لم تقرر بعد ما اذا كانت ستسمح او لا تسمح للولايات المتحدة باستخدام منشآتها العسكرية لشن هجوم محتمل ضد العراق.
وقالت الصحيفة ان الوزير السعودي يصحح تصريحات كان قد ادلى بها الاحد على شبكة التلفزيون الاميركية "سي ان ان" واكد فيها ان بلاده لن تسمح للولايات المتحدة باستخدام اراضيها في هجوم محتمل على العراق حتى اذا كان بتفويض من الامم المتحدة.
واوضح لـ"نيويورك تايمز" ان سوء تفاهم حصل عندما رد بـ"لا" على سؤال لـ"سي ان ان" حول ما اذا كانت المملكة ستسمح للاميركيين باستخدام قواعد السعودية.
واكد انه اذا "رفض العراق تطبيق" قرارات الامم المتحدة حول ازالة اسلحته فان الرياض ستكون ملزمة "التعاون مع الامم المتحدة".
واضاف ان "هذا لا يعني انه علينا المشاركة في القتال" او السماح "باستخدام قواعدنا"، مؤكدا انها "مسألة متعلقة بالسيادة والسعودية ستتخذ قرارا في الوقت المناسب".
وكانت الولايات المتحدة قللت من اهمية التصريحات التي ادلى بها سعود الفيصل لمحطة "سي.ان.ان" معتبرة انها "ليست نهائية".
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية ريتشارد باوتشر "اطلعنا على هذه التصريحات وتحدثنا في شأنها مع السعوديين ولا نعتبر صراحة، انها نهائية".
وذكر مسؤول اميركي كبير ان السفير الاميركي في الرياض روبرت جوردان بحث في هذه التصريحات مع مسؤولين سعوديين اكدوا له انها ليست موقفا لا رجوع عنه.
وفي تصريح صحافي، اضاف هذا المسؤول طالبا عدم كشف هويته ان "سفيرنا تحدث معهم واجابوا ان تصريحات الامير لا تشكل اعلانا نهائيا".