افتتاح المعرض الدولي للمعلوماتية في تونس

اهتمام تونسي كبير بصناعة المعلومات والتقنية (في الصورة الاطار منتصر وايلي وزير الدولة لشؤون الانترنت والمعلوماتية)

تونس - انطلقت بالمركز الدولي للمعارض والمؤتمرات بالشرقية الدورة السادسة عشرة للمعرض الدولي للإعلامية والمكتبية الذي تنظمه الشركة العامة لتنظيم المعارض ويستمر لأربعة أيام بمشاركة زهاء 100 عارض يمثلون قطاعات التجهيزات المعلوماتية والمكتبية والبرمجيات وابرز العلامات التجارية العالمية في هذا المجال.
ويعتبر هذا المعرض فرصة هامة للمهنيين للتعرف على آخر المستجدات في عالم البرمجيات والاحتكاك بالمصنعين الأجانب للاستفادة من خبراتهم وإتمام الصفقات وعقود الشراكة بين مختلف الشركات المختصة في مجال الإعلامية والمكتبية.
ويشهد معرض هذا العام مشاركة واضحة للشركات التونسية المختصة في تجميع وتركيب الكمبيوترات وهو ما يعكس التطور الملحوظ الذي حققته تونس في هذا المجال كما أفاد احد المراقبين.
وقد دشن منتصر وايلي وزير الدولة لشؤون الانترنت والمعلوماتية المعرض، وطاف بأجنحته حيث اطلع على آخر المستجدات في عالم البرمجيات والوسائط المتعددة وكذلك على أهم الشركات العالمية المختصة في صنع الحواسيب وتجهيزات الطباعة الرقمية التي من شانها ان تستجيب لحاجيات المؤسسات التونسية في تطوير معداتها وتجهيزاتها في مجال تكنولوجيات الإعلامية والاتصال.
ويتميز معرض هذا العام بتنوع المعروضات من تجهيزات إعلامية واتصالية متطورة واحدث الابتكارات المسجلة لاسيما في مجال إنتاج البرمجيات العلمية والطبية والإدارية والأقراص المعلوماتية.