عرفات يعلن تشكيلة حكومته الاسبوع القادم

غزة - من شهدي الكاشف
عرفات قرر، على ما يبدو، تجاهل ملاحظات فتح والمجلس التشريعي

أعلن أحمد قريع رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني الثلاثاء أن الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات ابلغه رسمياً بأنه انتهى من تشكيل الحكومة الفلسطينية الجديدة وطلب عقد جلسة خاصة للمجلس التشريعي الفلسطيني لمناقشة بيان الحكومة ومنح الثقة بها.
وأعلن قريع للصحفيين عقب اجتماع عقد للجنة المركزية لحركة فتح في رام الله برئاسة عرفات، أنه "سيجرى اتصالاته لتحديد موعد جلسة للمجلس التشريعي الاسبوع القادم ربما تكون الاثنين أو الثلاثاء بكامل الاعضاء إما في رام الله أو في غزة".
وأكد قريع أن الرئيس عرفات "سيقوم شخصياً بعرض الحكومة على المجلس التشريعي وسيلقي خطابا بهذه المناسبة للشعب الفلسطيني".
وأشار قريع إلى أن عرفات "سيناشد في خطابه المجتمع الدولي، والدول الصديقة التدخل العاجل بالضغط على إسرائيل لوقف الاعتداءات ضد الشعب الفلسطيني".
ودعا قريع الحكومة الاسرائيلية إلى تسهيل عقد الجلسة والسماح لكافة الاعضاء بحضورها، مشيرا إلى أن هناك "جهودا من بعض الاطراف الدولية لتسهيل تحرك أعضاء المجلس التشريعي".
وكانت مصادر فلسطينية قد ذكرت أن ثلاثة وزراء جدد سينضمون إلى تشكيلة الحكومة الفلسطينية السابقة وهم: هاني الحسن وزيرا للداخلية (خلفا لعبد الرزاق اليحيى) وزهير الصوراني وزيرا للعدل (خلفا لابراهيم الدغمة) واحمد الشيبي وزيرا للصحة (خلفا لرياض الزعنون).
وأكد قريع "أن الحكومة الجديدة ستتألف من 20 إلى 21 وزيرا على الاغلب وينتظر أن تعلن الخميس المقبل على ابعد تقدير".
وأضاف "انه من المتوقع أن يحتفظ أربعة عشر وزيرا على الاقل من الوزارة المستقيلة بحقائبهم وهم سلام فياض (المالية) وياسر عبد ربه (الثقافة والاعلام) ونبيل شعث (التعاون الدولي) وصائب عريقات (الحكم المحلى) وماهر المصري (الاقتصاد) وغسان الخطيب (العمل) وعبد العزيز شاهين (التموين) وانتصار الوزير (الشؤون الاجتماعية) وعبد الرحمن حمد (الطاقة) وعزام الاحمد (الاشغال العامة والاسكان) ورفيق النتشة (الزراعة) ومترى أبو عيطة (المواصلات) ونبيل قسيس (السياحة) ونعيم أبو الحمص (التعليم)".
وكان عرفات قد أكد الاثنين أنه سيعلن تشكيلة الحكومة الفلسطينية الجديدة "خلال أيام".
وكانت الحكومة التي عينها الرئيس الفلسطيني في حزيران/يونيو الماضي أرغمت على الاستقالة في 11 أيلول /سبتمبر لتفادي حجب الثقة عنها في المجلس التشريعي الفلسطيني الذي يهيمن عليه أعضاء حركة فتح التي يتزعمها عرفات.