كرامنيك ينجح في الدفاع عن ذكاء البشر

دبي والمنامة - من شيرين بوشهري
كرامنيك اثبت ان ذكاء البشر قادر على التصدي للذكاء الصناعي

حصل بطل العالم في الشطرنج للمحترفين الروسي فلاديمير كرامنيك على جائزة 700 الف دولار بتعادله مع الكومبيوتر الالماني "ديب فريتس" في الجولة الثامنة والاخيرة من مباراة الانسان والآلة التي اقيمت في العاصمة البحرينية المنامة.
وكان يتعين على كرامينك ان يفوز بالجولة الثامنة ليحرز جائزة المباراة الكاملة البالغة مليون دولار والمقدمة من ملك البحرين حمد بن خليفة.
وفاز النجم الروسي بالجولتين الثانية والثالثة، وانتهت الجولات الاولى والرابعة والسابعة والثامنة بالتعادل، اما الكومبيوتر "ديب فريتس" الذي يعمل في سرعة خيالية (3 ملايين عملية في الثانية) ففاز في الجولتين الخامسة والسادسة.
وتابع الجولات عشرات الملايين من هواة اللعبة على شبكة الانترنت، فيما بثتها بعض شبكات التلفزيون العالمية مباشرة على الهواء.
وحقق كرامنيك نتيجة افضل من مواطنه غاري كاسباروف بطل العالم السابق الذي خسر امام الكومبيوتر العملاق "ديب بلو" عام 1997 في نيويورك.
وكان الجو في ختام المباراة "الانتصار" للبشرية على الآلة التي تم حشوها بواسطة قدرات الانسان ثم تفنن في هزيمة الانسان - ولكن كرامنك استطاع إيقاف ذلك.
وعلق البطل قائلا "لقد عقدت العزم على الفوز في آخر جولة ولكن طاقتي اختلفت بعض الشيء عن بداية الدورة، لقد حصل لي في بعض من الاوقات قليلا من الارباك في بعض الافتتاحيات ولكني استطعت التغلب على تلك المواقف".
ويستطرد "لقد لعبت ضد الكمبيوتر باحثا في كل مرة عن الافضل دون أن انظر للاعب الذي أمامي ولو كنت ضد إنسان سوف العب بنفس القوة والعزيمة والحماس .. يمكن الرجوع لمباراة الجولة السابعة عندما ضحيت بحصان، لو كنت العب مع الانسان لاتبعت نفس الاسلوب ولم أحاول اللعب بشكل استراتيجي منتظرا الكمبيوتر".
وأسدل الستار على ما وصفت بـ"أقوى مباراة في هذا القرن لحد اليوم" وسوف يبقى في ذاكرة كل شطرنجي حركة وموقف كل مباراة من المباريات الثماني.
والجدير بالذكر أن البطولة ابتدأت قبل خمس سنوات في نيويورك عندما لعب بطل العالم السابق، جاري كاسباروف، ضد "ديب بلو" آلة كمبيوتر باستطاعته القيام بملاين الحسابات في ثواني.
وفي عام 2000 هزم البطل أمام كرامنك بعد 15 سنة من البطولات.
وكان الخبراء في شركة أي.بي.أم مشغولين لتجهيز "ديب فرتز" أذكى آلة في هذا القرن.