اللجنة الرباعية تجتمع في نيويورك

هل من جديد لدى الرباعية؟

نيويورك - تعقد الولايات المتحدة والامم المتحدة والاتحاد الاوروبي وروسيا الثلاثاء اجتماعا رفيع المستوى لمحاولة احياء عملية السلام الاسرائيلية الفلسطينية، وسط مخاوف من ان تؤدي الازمة مع العراق الى مزيد من التدهور في المنطقة.
وتعقد اللجنة الرباعية اجتماعها على هامش الجمعية العامة الـ57 للامم المتحدة في نيويورك التي هيمنت عليها حتى الان المسألة العراقية.
ويشارك في هذا الاجتماع وهو الاول منذ منتصف تموز/يوليو، وزير الخارجية الاميركي كولن باول ونظيره الروسي ايغور ايفانوف والامين العام للامم المتحدة كوفي انان والممثل الاعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي خافيير سولانا.
كما يعقد الاجتماع بمشاركة وزير الخارجية الدنماركي بير ستيغ مولر الذي تتولى بلاده حاليا الرئاسة الدورية للاتحاد الاوروبي.
وفي حين تواصل واشنطن ممارسة ضغوط شديدة على الامم المتحدة من اجل تجريد العراق من السلاح بشكل فاعل، اكد العديد من كبار المسؤولين الموجودين في نيويورك الى ضرورة العمل على حل النزاع الاسرائيلي الفلسطيني.
ورأى وزير الخارجية الالماني يوشكا فيشر ان "ايجاد حل سلمي في الشرق الاوسط سيساهم بشكل كبير في تحقيق الاستقرار الاقليمي ومكافحة الارهاب ومراقبة اسلحة الدمار الشامل".
وتساءل "الن يجد العراق نفسه معزولا اكثر اذا ما تم التوصل الى اتفاق سلام بين الاسرائيليين والفلسطينيين؟ ألن يولد ذلك ضغطا سياسيا اكبر من اجل احداث تغيير؟".
من جهته، ندد وزير الخارجية السوري فاروق الشرع بالتهديدات الاميركية بضرب العراق، مشيرا الى ان اسرائيل تخالف قرارات الامم المتحدة اكثر من بغداد.