السعودية تطلق عملية تخصيص وسائل اتصالاتها اللاسلكية

الرياض - اعلنت وكالة الانباء السعودية الرسمية الاثنين ان الحكومة السعودية ستتخلى قبل نهاية هذا العام عن 30% من حصصها في الشركة السعودية للاتصالات في اكبر عملية تخصيص خلال 20 عاما.
وقال بيان نشر في ختام الاجتماع الاسبوعي للحكومة ان نسبة 20% على الاقل من الاسهم التي ستتخلى عنها الحكومة وتم تحديد قيمة السهم منها بـ170 ريالا
(46.3 دولارا)، سيشتريها مواطنون سعوديون، فيما تقوم صناديق تقاعد وتأمين سعودية بشراء الباقي.
وقررت الحكومة من جهة اخرى رفع رأسمال الشركة السعودية للاتصالات الى 15 مليار ريال (4.1 مليارات دولار) مقابل 12 مليار ريال (3.3 مليارات دولار) حاليا، وفقا للبيان الذي اوردته وكالة الانباء السعودية.
وفي السعودية التي يقدر عدد سكانها بـ22 مليون نسمة، 3.3 ملايين خط هاتفي وثلاثة ملايين هاتف نقال.
وفي العام 2001، اختارت الشركة السعودية للاتصالات شركتي اريكسون السويدية ونوكيا الفنلندية لتنفيذ مشروع اضافة 5.5 ملايين خط على شبكة الهاتف النقال.