أفغانستان: توقيف 18 شخصا إثر محاولة اغتيال قرضاي

اجراءات الأمن شددت بعد وقوع الهجوم

كابول - اعلن المتحدث باسم حاكم ولاية قندهار الجمعة انه تم توقيف حوالي 18 شخصا اثر محاولة الاغتيال التي تعرض لها الخميس الرئيس الافغاني حميد قرضاي في قندهار (جنوب شرق).
وبحسب خالد باشتون المتحدث باسم الحاكم غل آغا فان منفذ محاولة الاغتيال الفاشلة على علاقة بنظام طالبان السابق الذي كانت قندهار تشكل معقلا له.
واضاف باشتون "نعتقد ان المحاولة من عمل طالبان، لا يمكننا ان نقول اكثر من ذلك لان القضية قيد التحقيق".
وقال ان القائد سيد رسول المسؤول عن الامن في المقر العام للحاكم غل آغا بين الاشخاص المعتقلين.
واضاف ان "رسول و17 آخرين من رجاله اعتقلوا وهم في السجن".
وقد اصيب حاكم قندهار بالرصاص خلال تبادل لاطلاق نار اسفر عن سقوط ثلاثة قتلى، بينهم المهاجم.
وخرج الرئيس قرضاي سليما معافى من محاولة الاغتيال وعاد الى كابول.
وكانت قندهار المقر المعتاد لاقامة الملا محمد عمر زعيم حركة طالبان واسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة.