اسلاميون في بريطانيا ينفون اي علاقة بسويدي حاول خطف طائرة

اتجاهات اسلامية مختلفة على الساحة البريطانية

بيرمنغهام (بريطانيا) - نفى مشاركون في مؤتمر اسلامي في بيرمنغهام (وسط انكلترا) السبت اي علاقة برجل كان متوجها الى هذه المدينة واعتقل في السويد عندما كان يحاول الصعود الى طائرة وبحوزته مسدس.
واعلن الناطق باسم منظمي مؤتمر المنشورات السلفية ابو خديجة "اننا لا نعرفه ولم نتصل به ابدا" مضيفا "ان موقف الاسلام وخصوصا تعليم الاسلام، معروف جدا" فيما يخص كل محاولة او عمل ارهابي، وهي الرفض الكامل لاي عدوان على نفس او ممتلكات أي انسان.
واعتبر ان السويدي من اصل تونسي الذي اعتقل في مطار فايستيراس في السويد رما كان يسعى الى الهجوم على احد المشاركين في المؤتمر.
وقال المتحدث "هكذا يجب ان ننظر الى ذلك" مشددا على انه تم اتخاذ تدابير امنية مشددة لحماية المشاركين في المركز السلفي الاسلامي الذي ينعقد فيه المؤتمر.
ومن بين ركاب نفس الطائرة كان هناك عشرون شخصا متوجهين الى مؤتمر بيرمنغهام السلفي واعتقلوا جميعا ثم افرج عنهم صباح الجمعة.
واكد مسؤول المسجد المركزي في المدينة محمد نسيم ان السلفيين من الاصوليين وان منظمتهم ليست مشهورة في بيرمنغهام مشددا على ان الطابع المتشدد لمعتقداتهم لا يجعل منهم ارهابيين.
واعلن ناطق باسم الشرطة البريطانية السبت انه "قد يرسل ضباطا من شرطة مكافحة الارهاب (البريطانية) في الوقت المناسب" الى السويد في اطار التحقيق.
ويواجه المشتبه به، (29 سنة) الذي اعتقل في السويد والمعروف لدى اجهزة الشرطة لارتكابه سرقة وسطو، حكما بالسجن يتراوح بين اربع سنوات والسجن مدى الحياة.