فلوريدا: اعتقال طبيب يهودي بتهمة التخطيط لتفجير مراكز إسلامية

الحادث لم يحظى بتغطية اعلامية كبيرة!

واشنطن - ذكرت تقارير إخبارية أن السلطات في ولاية فلوريدا الامريكية ألقت القبض على طبيب بتهمة التخطيط لنسف مركز للتعليم الاسلامي وعدة مساجد، وذلك بعد العثور على أسلحة ومتفجرات في منزله.
وأفاد المحققون الجمعة بأنه تم اعتقال الدكتور اليهودي روبرت جولدشتاين "37 عاما"والذي يحمل الجنسية الأميركية الخميس عندما استدعت زوجته كريستي الشرطة وقالت أنه هدد بقتله.
ووفقا لما ورد في أوراق الدعوى التي تقدم بها المحققون للمحكمة، فإن ضباط الشرطة عثروا داخل منزل الطبيب الكائن في ضواحي مدينة سان بطرسبرج على عشرات المسدسات وما بين 15 إلى 20 قنبلة ومكونات قنابل وقائمة تضم أسماء 50 مركزا إسلاميا.
كما عثر الضباط على خطط تفصيلية لنسف مركز للتعليم الاسلامي، لم يتم الكشف عن موقعه في أوراق الدعوى، وذلك عن طريق زرع قنابل داخله.
ووجهت السلطات إلى الطبيب اتهامات بحيازة أسلحة ومتفجرات دون ترخيص ومحاولة استخدام المتفجرات في إلحاق الضرر بالمباني أو تدميرها.
وتم إيداع جولدشتاين في الحجز الفدرالي، حيث نقل فور اعتقاله إلى المستشفى للحكم على مدى سلامة قواه العقلية.