الغامدي: صاروخ سعودي جديد في عالم الراليات

الغامدي (يمين) يتسلم جائزته بينما يحمل كأس البطولة

الرياض - استطاع السائق ماجد الغامدي عضو فريق تويوتا السعودي للراليات تحقيق انجاز تاريخي على المستوى الشخصي عندما استطاع أن يسجل افضل توقيت زمني للسائقين السعوديين متقدما على عدد من سائقي الراليات المخضرمين ذوي الخيرة الكبيرة بهذه السباقات وذلك في سباق تويوتا سباق الابطال الذي اقيم على هامش مهرجان جدة الصيفي في السعودية.
وشهد سباق تويوتا سباق الابطال صراعا لإثبات الوجود بين جيلين من السائقين السعوديين يتقدمهم بطل الشرق الاوسط السابق ممدوح خياط يليه احمد الصبان صاحب الخبرة الجيدة ببطولات الشرق الاوسط، مقابل جيل جديد من الشبان الصاعدين الذين انضموا الى فريق تويوتا السعودي للراليات وهم ماجد الغامدي سلطان حمدي و عمرو شاص.
ونجح هذا الثلاثي الشاب في لفت الانظار اليه باسلوبه المتطور في القيادة على متن سيارات "تويوتا راف فور" كما استطاعوا ان يؤكدوا علو كعبهم كسائقين ينتظرهم مستقبل مشرق بهذه الرياضة.
وتمكن ماجد الغامدي، الذي احرز المركز الاول بكأس تويوتا ضمن رالي البحرين الدولي، من التفوق على كافة السائقين السعوديين الذين شاركوا بتويوتا سباق الابطال عندما تمكن من احراز افضل توقيت زمني حينما سجل توقيتا وقدره86.51 متقدما على زميله بالفريق سلطان حمدي بفارق 40 جزء من الثانية.
وفي نهاية السباق تم تكريم ماجد الغامدي في الحفل الختامي لتويوتا سباق الابطال عندما تسلم كاس افضل سائق سعودي بالسباق بالإضافة إلى شيك بقيمة سبعة آلاف ريال مقدمة من اللجنة السياحية العليا لمهرجان صيف جدة.
ويحظى سباق الابطال تويوتا بسمعة واهتمام كبيرين خارج السعودية على صعيد اندية رياضة السيارات بمنطقة الشرق الاوسط.
وقد كرمت تلك الأندية مؤخرا ابطالها الحائزين على مراكز متقدمة بهذا السباق، فقد استقبل وزير الرياضة اللبناني في بيروت الفائزين اللبنانيين وهما روجيه صاحب المركز الاول وشقيقه عبدو صاحب المركز الثاني، وهنأهم على الانجاز الكبير الذي حققاه، وهو ما عكس اهتماما واضحا بهذه الرياضة في الاوساط الشعبية والرسمية.