وقف قائد طيران سلاح البر الروسي بعد تحطم المروحية

الحادث اطاح برأس قائد الطيران.. على الاقل

موسكو- امر وزير الدفاع الروسي سيرغي ايفانوف بايقاف قائد طيران السلاح البري الجنرال فيتالي بافلوف عن العمل حتى صدور نتائج التحقيق الجاري في حادث تحطم المروحية الروسية الذي اسفر الاثنين عن سقوط 114 قتيلا، وفق ما افادت شبكة التلفزيون ار.تي.ار.
وتابع التلفزيون ان ايفانوف، الذي توجه الثلاثاء الى موقع الحادث في الشيشان لمتابعة التحقيق عن كثب، امر كذلك بعدم قيام اي من المروحيات العملاقة ام.اي-26 التي تحطمت احداها الاثنين، بعبور اجواء "منطقة عملية مكافحة الارهاب"، اي جمهورية الشيشان وجوارها.
وبالرغم من ان المقاتلين الشيشان اعلنوا مسئوليتهم عن الحادث، الا ان القيادة العسكرية الروسية تقول انه يرجع الى عطل فني.