ابطال افريقيا: الرجاء يلحق بالاهلي خسارته الثانية

صورة ارشيفية لإحدى اللقاءات بين الاهلي والترجي

الدار البيضاء - الحق الرجاء البيضاوي المغربي بالاهلي المصري حامل اللقب خسارته الثانية على التوالي عندما تغلب عليه 2-1 في المباراة التي جمعتهما على ملعب محمد الخامس في الدار البيضاء في اطار الجولة الثانية للدور ربع النهائي من بطولة دوري ابطال افريقيا لكرة القدم.
وسجل للرجاء عبد اللطيف غريندو (37 من ركلة جزاء) والسنغالي ديالو (89)، وسجل للاهلي احمد بلال في الدقيقة الاخيرة، واهدر له محمد عمارة ركلة جزاء قبل الهدف مباشرة.
والفوز هو الاول للرجاء في مباراتين لعبهما، وهي الخسارة الثانية للاهلي على التوالي وباتت فرصته صعبة للغاية في الحفاظ على لقبه اذ بات مطالبا بتحقيق الفوز في جميع مبارياته المقبله على ملعبه وخارجه.
وبدا واضحا من البداية ان كلا الفريقين يخشى الاخر خصوصا ان الخسارة ممنوعة عليهما لان تعني تلاشي الفرصة في المنافسة على صدارة المجموعة والترشح الى الدور نصف النهائي.
واعتمد الاهلي الذي غاب عنه هدافه خالد بيبو وحل بدلا منه علاء ابراهيم العائد بعد غياب، تأمين الدفاع مع الاعتماد على الهجمات المرتدة والتسديد من خارج منطقة الجزاء فيما كان الرجاء الاكثر امتلاكا للكرة في منتصف الملعب لكن من دون خطورة على مرمى عصام الحضري الذي تصدى لتسديدة مباغتة من نبيل مسلوب في الدقيقة الـ15 ابعدها الى ركنية لم تثمر.
ورد ياسر رضوان بتسديدة مماثلة تصدى لها مصطفى الشاذلي على دفعتين في الدقيقة (19)، وكاد الانغولي افيلينو لوبيز ان يحرز هدف السبق للاهلي في الدقيقة ال22 اثر كرة عرضية من المتألق حسام غالي افضل لاعبي الاهلي لكن افيلينو سددها بجوار القائم الايسر للشاذلي رغم انه كان من دون رقابة.
وبخلاف هذه الفرص استمر اللعب محصورا في وسط الملعب من دون خطورة على المرميين، ولاحت فرصة ثمينة لاحمد بلال في الدقيقة الـ47 لكنه لم يحسن استثمارها، وزادت سرعة اللعب من الفريقين وان بقي شبح الخوف من الخسارة مسيطرا على آدائهما. وقاد الكاميروني فرانسوا هجمة مرتدة للرجاء ومرر الى هشام شروان الذي سدد كرة مباغتة ابعدها الحضري بصعوبة واكملها شادي محمد (56) ، وبات اللعب على وتيرة واحدة هجمة هنا واخرى هناك واستمر التفوق للمدافعين على المهاجمين.
وفي توقيت واحد دفع كل فريق بمهاجم لتعزيز هجومه بحثا عن هدف، فلعب محمد فاروق بديلا لعلاء ابراهيم في الاهلي والسنغالي دياللو بديلا لسامي تاج الدين (64)، وعاود ياسر رضوان هوايته في التسديد على مرمى الشاذلي من ركلة حرة مباشرة في الدقيقة الـ69 تصدى لها الاخير ببراعة، ولعب احمد ابو مسلم بديلا لافيلينو املا في امتلاك وسط الملعب.
ونجح هشام شيروان في المرور من ابراهيم سعيد الذي اعاقه فاحتسب الحكم النيجيري شوكيو جوكيو ركلة جزاء تصدى لها عبد اللطيف غريندو واسكنها الشباك في الدقيقة الـ73 محرزا الهدف الاول للرجاء لتشتعل المباراة.
واشرك الرجاء عبد الحق بن بيلا بديلا لعبد الواحدعبد الصمد لمؤازرة المدافعين في مواجهة الاندفاع الهجومي للاعبي الاهلي بحثا عن التعادل.
وهدأ اللعب وانحصر في وسط الملعب، ولعب وليد صلاح الدين بديلا لحسام غالي وقابله اشراك محمد فلوح بديلا لفرانسوا (81).
وقبل ان يطلق الحكم النيجيري صافرة النهاية قاد المتألق هشام ابو شروان هجمة من الجبهة اليسرى للرجاء ومرر عرضية في غفلة من المدافعين اقتنصها السنغالي دياللو وسجل منها الهدف الثاني لفريقه، وتوقفت المباراة لتأخر الكرات خارج الملعب وفي الدقيقة الـ89 الاخيرة اخترق وليد صلاح الدين في عمق دفاع الرجاء فاعيق واحتسب له الحكم ركلة جزاء اطاح بها محمد عمارة اعلى العارضة مهدرا فرصة احراز هدف لكن وليد صلاح كان له رأي آخر وقاد الهجمة الاخيرة لفريقه مراوغا لاعبين ومرر الى ياسر رضوان الذي مررها بدوره الى احمد بلال سددها بيسراه من على خط منطقة الـ18 محرزا هدف الشرف للاهلي في اللحظة الاخيرة من زمن المباراة، لكن الوقت كان متأخرا على الاهلي ليحاول ادراك التعادل.