ايفانوف وانان يعارضان الحل العسكري في العراق

انتقاد غير مباشر لواشنطن

موسكو - اتفق وزير الخارجية الروسي ايغور ايفانوف وامين عام الامم المتحدة كوفي انان على ضرورة التوصل الى حل سياسي للازمة العراقية وذلك في مكالمة هاتفية كما افادت السبت وزارة الخارجية الروسية.
وافاد بيان للوزارة الروسية ان المسؤولين اتفقا "على ضرورة مواصلة البحث في حل سياسي للمشكلة العراقية بناء على قرارات مجلس الامن الدولي" وذلك في انتقاد غير مباشر لتهديدات واشنطن ضد بغداد.
وتعهد الرئيس الاميركي جورج بوش بتغيير الحكومة العراقية التي تتهمها بتطوير اسلحة الدمار الشامل.
وتعارض روسيا وبعض الدول الحليفة للولايات المتحدة بما فيها المانيا اي تدخل عسكري في العراق.
واضاف البيان ان ايفانوف وانان بحثا ايضا في قضية الشرق الاوسط وجددا دعمهما لتنظيم "مؤتمر دولي بين الفلسطينيين والاسرائيليين بوساطة روسيا والولايات المتحدة والامم المتحدة والاتحاد الاوروبي".