مانويل جوزيه مدربا جديدا للبرتغال

مهمة لن تكون سهلة

لشبونة - ذكرت الصحف البرتغالية الصادرة الثلاثاء ان البرتغالي مانويل مانويل جوزيه دا سيلفا سيكون مدربا لمنتخب بلاده خلفا لانطونيو اوليفيرا الذي اعلن الاتحاد المحلي عدم رغبته في بقائه على رأس الادارة الفنية للمنتخب بعد الخروج المخيب للبرتغال من الدور الاول من مونديال 2002 في كوريا الجنوبية واليابان معا.
واوضحت الصحف ان ادارة الاتحاد البرتغالي للعبة اجتمعت الثلاثاء لاختيار المدرب الجديد الذي ستكون مهمته على الخصوص اعداد المنتخب لنهائيات بطولة امم اوروبا التي تستضيفها البرتغال عام 2004.
واعلن التلفزيون المحلي انه لن يتم الاعلان عن اسم المدرب الجديد الا بعد اتفاق نهائي بين الاتحاد البرتغالي وانطونيو اوليفيرا الذي لم يرد بعد على اقتراحه المقدم من قبل رئيسه جيلبرتو مادايل في 25 حزيران/يونيو الماضي والقاضي بـ"فسخ العقد الذي يربط بينهما وديا" والذي من المقرر ان ينتهي بعد عامين.
وبدأ دا سيلفا (56 عاما) مسيرته التدريبية عام 1981 على رأس سبورتينغ اسبينيو الذي كان يلعب في الدرجة الاولى، ثم اشرف بعده على تدريب سبورتينغ لشبونة مرتين 1985-1987 و1988-1990، وبوافيستا بورتو 1991-1996 وقاده الى احراز كأس البرتغال عام 1992 والكأس السوبر عام 1993، وبنفيكا موسم 1997-1998 لكنه اقيل في المرحلة الرابعة من الدوري، قبل الانتقال الى تدريب يونياو ليريا حيث قاده الى المركز الخامس موسم 2000-2001.
وتعاقد دا سيلفا العام الماضي مع الاهلي المصري وقاده الى احراز لقب بطل دوري ابطال افريقيا على حساب صن داونز الجنوب افريقي والكأس السوبر الافريقية على حساب كايزر تشيفز الجنوب افريقي، وكان مدربا له ايضا عندما فاز على ريال مدريد الاسباني 1-صفر وديا مطلع الموسم الماضي لكنه لم يحرز معه اي بطولة محلية.
يذكر ان البرتغال خرجت من الدور الاول للمونديال بعد خسارتين امام الولايات المتحدة 2-3 وكوريا الجنوبية صفر-1 وفوز على بولندا 4-صفر ضمن المجموعة الرابعة.