تبادل رفات 1736 جنديا بين العراق وايران

عراقيون يتفقدون اكفان الشهداء العائدة للوطن

المنذرية (العراق) - تبادل العراق وايران الاحد رفات 1736 جنديا توفوا في معسكرات الاسر الايرانية والعراقية.
وسلم الجانب العراقي الجانب الايراني رفات 570 جنديا ايرانيا توفوا داخل معسكرات الاسر العراقية فيما سلم الجانب الايراني الجانب العراقي رفات 1166 جنديا عراقيا توفوا داخل معسكرات الاسر الايرانية.
وجرت عملية التبادل في منطقة المنذرية الحدودية (حوالي 180 كلم شمال شرق بغداد) بحضور مسؤولين حزبيين واعضاء في المجلس الوطني العراقي (البرلمان) ورجال دين ومئات العراقيين .
ونقلت قناة العراق الفضائية عن رئيس الدائرة القانونية في وزارة الخارجية العراقية فهمي القيسي قوله ان "اصل العدد (رفات العراقيين) الذي تم الاتفاق عليه وكان موجودا ضمن محاضر اجتماعات بغداد التي جرت في شهر كانون الثاني/يناير من هذا العام واجتماع طهران في شهر ايار/مايو الماضي هو 1216 شهيدا عراقيا ".
واضاف ان "الجانب العراقي سيجتمع مع الجانب الايراني بعد عملية التبادل لتثبيت ما تبقى من عدد الشهداء العراقيين والاتفاق معهم (الايرانيين) على التوقيتات" لعملية التسليم .
واوضح انه "بقيت بعض الحالات المتفرقة يمكن ان تكون اكثر من خمسين حالة بقليل".
واكد القيسي ان ملف "الاسرى مازال هو الموضوع الشائك ومازلنا نعمل مع الجانب الايراني من اجل اطلاق سراح عدد كبير من اسرانا الموجودين في ايران الذين يبلغ عددهم بالآلاف وسنعمل بعد ساعة من الان (عملية التبادل) للقاء الجانب الايراني في سبيل اجراء جولة من المباحثات الجديدة من اجل تحريك هذا الموضوع ".
يذكر ان ناطقا باسم وزارة الخارجية العراقية كان قد صرح في الثامن عشر من الشهر الحالي ان العراق وايران سيتبادلان الجمعة والسبت رفات 1790 جنديا توفوا في معسكرات الاعتقال في البلدين.
ونقلت صحيفة "الزوراء" الاسبوعية الخميس عن المصدر قوله ان العراق سيتسلم خلال العملية التي ستتم عند الحدود المشتركة، رفات 1216 جنديا عراقيا توفوا في معسكرات الاسر الايرانية.
واوضح ان رفات 14 من هؤلاء الجنود، "شهداء" من اسرى حرب الخليج (1991).
واضاف الناطق ان "العراق سيقوم بدوره بتسليم الجانب الايراني رفات 574 اسيرا ايرانيا توفوا في معسكرات الاسر داخل العراق".
واشار الى ان "ملف الاسرى المتوفين في معسكرات الاسر في كل من العراق وايران سيتم غلقه بعد اتمام عملية التبادل هذه".
وفي الرابع من الجاري اعلن مير فيصل باقر زاده المسؤول عن اللجنة الايرانية لاسرى الحرب ان عملية تبادل رفات 1770 جنديا عراقيا وايرانيا ستجري خلال احتفال يقام في 21 تموز/يوليو على الحدود المشتركة بين البلدين.
ويقوم البلدان باستمرار بعمليات تبادل للجثث.
ولم يوقع البلدان اي معاهدة سلام بعد انتهاء النزاع بينهما (1980-1988).