الجيش اللبناني تسلم قاتل الجنود الثلاثة في مخيم عين الحلوة

الأزمة انتهت بسلام

عين الحلوة (لبنان) - اعلن مصدر فلسطيني ان الجيش اللبناني تسلم الثلاثاء لبنانيا متهما بقتل ثلاثة جنود لبنانيين كان مختبئا منذ اربعة ايام لدى مجموعة اسلامية في مخيم عين الحلوة بجنوب لبنان.
واضاف المصدر ان علماء مسلمين منهم الشيخ ماهر حمود سلموا بديع حمدان الى ضباط لبنانيين على المدخل الشمالي لعين الحلوة في ضواحي مدينة صيدا التي تبعد 40 كلم جنوب بيروت.
وكانت مجموعة "عصبة الانصار" الاسلامية الفلسطينية اعتقلت بديع حماده قبل ثلاث ساعات في احد منازل المخيم.
وبديع حماده متهم باقدامه يوم الخميس على قتل ثلاثة من عناصر اجهزة المخابرات العسكرية اللبنانية كانوا يحاولون اعتقاله في ضواحي عين الحلوة.
و"عصبة الانصار" مدرجة في لائحة المنظمات الارهابية التي وضعتها واشنطن بعد هجمات 11 ايلول/سبتمبر.