باول يتجاهل رسائل عرفات ويعلن عدم تعامله معه

باول وعرفات، قد لا يلتقيان مجددا بعد الآن

واشنطن - اعلن وزير الخارجية الاميركي كولن باول الجمعة انه لا يتعامل مع الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات الذي كان وجه اليه رسالة يعرض فيها الاصلاحات التي باشر القيام بها داخل السلطة الفلسطينية.
وقال باول في تصريح الى قناة الجزيرة القطرية "لقد تلقيت الرسالة وقرأتها".
واضاف باول "انا لم اعد اتعامل مع الرئيس عرفات. ننتظر ظهور مسؤولين جدد او ان يتم اختيار قيادة جديدة نكون قادرين على العمل معها".
وتابع باول "نحن بالفعل راغبون بالعمل مع مسؤولين آخرين داخل السلطة الفلسطينية".
وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية ريتشارد باوتشر قال "تسلمنا رسالة في وقت سابق من هذا الاسبوع من الرئيس ياسر عرفات موجهة الى وزير الخارجية باول يتطرق فيها الى التقدم الحاصل اخيرا في الاصلاحات التي يجريها الفلسطينيون".
واضاف ان عرفات عدد في هذه الرسالة الاصلاحات التي بدأها واعتبر ان التقدم متعذر طالما لم تخفف اسرائيل نشاطها العسكري في الضفة الغربية.
واوضح باوتشر ان "وزير الخارجية قرأ الرسالة" و"سنأخذ في الاعتبار الافكار الواردة فيها". وقال ان "وزير الخارجية اعلن انه لا ينوي الاتصال بالرئيس عرفات".
ولم يحدد المتحدث ما اذا كان دبلوماسي اميركي من مستوى غير رفيع سيرد على رسالة الرئيس الفلسطيني.
وكان الرئيس الاميركي جورج بوش اعلن في خطاب القاه في نهاية حزيران/يونيو الماضي ان واشنطن لن تدعم اقامة دولة فلسطينية الا اذا نحي عرفات. ومنذ ذلك الحين اوقفت الولايات المتحدة الاتصالات بالرئيس الفلسطيني.
وتاتي رسالة عرفات الى باول قبل ايام من الاجتماع المقرر الثلاثاء في نيويورك للجنة الرباعية التي تضم الولايات المتحدة والامم المتحدة والاتحاد الاوروبي وروسيا.
واوضح باوتشر ان موضوع الاصلاحات الفلسطينية سيكون احد المواضيع على جدول اعمال اللجنة الرباعية.
وتابع باوتشر ان المحادثات ستتركز "على مواصلة جهود الولايات المتحدة واللجنة الرباعية وشركائنا في العالم لمساعدة الشعب الفلسطيني على اقرار اصلاحات تؤدي الى انشاء دولة".
وبعد انتهاء اجتماع نيويورك الذي سيعقد في فندق والدورف استوريا سيلتقي وزيرا خارجية مصر احمد ماهر والاردن مروان معشر المجتمعين.
وافاد مصدر في وزارة الخارجية ان ماهر وموسى سيتوجهان الى واشنطن بعد نيويورك للالتقاء بنظيرهما السعودي الامير سعود الفيصل تمهيدا للاجتماع معا بباول.