اسرائيل تحاكم البرغوثي امام محكمة مدنية

خلف فراغا محسوسا

القدس - اعلنت وزارة العدل الاسرائيلية الخميس في بيان ان مروان البرغوثي امين سر حركة فتح في الضفة الغربية واربعة آخرين من "القادة الارهابيين" سيحالون على محكمة مدنية وليس عسكرية.
واضاف البيان ان هذا القرار اتخذ اثر توصية في هذا الاتجاه من قبل الياكيم روبنشتاين، المستشار القانوني للحكومة والنائب العام للدولة.
وتابع البيان ان هذا القرار اتخذ بسبب "مستوى هؤلاء القادة الارهابيين وتورطهم في سلسلة من الاعتداءات في اسرائيل وخاصة في التخطيط لها ودعم تنفيذها".
ولم يمثل البرغوثي منذ اعتقاله في 15 نيسان/ابريل في رام الله الا امام قضاة عسكريين.
ومدد القاضي العسكري في الثامن من تموز/يوليو مدة حبسه الاداري اي من دون محاكمة 11 يوما.
وذكرت الاذاعة الاسرائيلية العامة ان الاتهام اكد خلال الجلسة انه يمكنه انهاء اجراءات تكوين ملف القضية خلال فترة حبسه الجديدة.
والمعتقلون الاربعة الاخرون الذين سيحاكمون امام محكمة مدنية مثل البرغوثي هم ناصر عويس قائد كتائب شهداء الاقصى في نابلس وثابت مرداوي القيادي في الجهاد الاسلامي في جنين وعباس السيد القيادي في حماس في طولكرم وناصر ابو حميد قائد كتائب شهداء الاقصى في رام الله.