المغرب يحتج بعد اقتراب زوارق عسكرية اسبانية من سواحله

التحركات العسكرية الاسبانية لم ترق للمغرب

الرباط - اعلن مصدر قريب من الحكومة المغربية في الرباط ليل الجمعة السبت ان وزارة الخارجية المغربية احتجت لدى مدريد على اقتراب خمسة زوارق للبحرية الاسبانية الاربعاء الماضي من سواحل الحسيمة في شمال المغرب.
وقال المصدر ان وزير الخارجية المغربي محمد بنعيسى استدعى الخميس السفير الاسباني في الرباط وطلب منه تفسيرات عن "الوجود غير العادي لهذا الاسطول في المياه الاقليمية المغربية".
وكانت السلطات المغربية لاحظت تحركا لخمسة زوارق حربية ومروحية عسكرية اسبانية قبالة صخرة اسبانية تبعد 600 متر فقط عن الحسيمة على ساحل المتوسط.
واكد مصدر دبلوماسي اسباني في الرباط الجمعة وجود هذا الاسطول في مياه الصخرة الاسبانية قائلا ان الزوارق الخمسة التي لم يحدد نوعها والاتية من فرنسا وجنوب اسبانيا، كانت تقوم برحلة قصيرة مع مجموعة من الشبان المتفوقين في البحرية الاسبانية.
وتمر العلاقات بين المغربية واسبانيا بازمة منذ استدعاء سفير المغرب في مدريد في 27 تشرين الاول/اكتوبر 2001.
وتتعلق الخلافات الدبلوماسية بين البلدين بالهجرة السرية وملف الصحراء الغربية والتنقيب عن النفط في ارخبيل الكناري.