تحذير للازواج: تناول اللحوم ليلا يؤدي للشجار!

قد يكون السبب مجرد طبق من اللحوم

القاهرة - حذرت دراسة علمية حديثة الازواج من الاصرار على ‏تناول اللحوم ليلا باعتبارها المسؤولة عن اشتعال حرائق الخناقات الليلية بين ‏الازواج، مؤكدة أن الاكل الخفيف "أنسب الاطعمة لحياة زوجية سعيدة".‏
واوضح استشاري التغذية والصحة العامة بمصر الدكتور مدحت الشامي أن أنواع الطعام ‏لها تأثير على الحالة النفسية "بالايجاب والسلب"، وان بعض الاطعمة يمكن أن تسبب ‏حالات من التوتر النفسي واخرى تسبب حالات من الهدوء العصبي والنفسي.
واشار الى ان الغذاء يلعب دورا مهما في ‏ ‏سلوك الانسان وتصرفاته وله اثر في تغيير المزاج الشخصي من حين لاخر، مبينا ان ‏كثيرا من الازواج لا يدركون ان طبق اللحم الذي يتناوله في العشاء هو السبب في الشجار ‏مع زوجته.
وذكر أن الدراسات الحديثة أثبتت أن الاحماض الامينية الموجودة في البروتينات ‏الحيوانية كاللحوم والكبدة مسئولة عن تكوين الاشارات العصبية التي تؤثر على المخ ‏ ‏بالاضافة الى بعض الفيتامينات والاملاح المعدنية التي تؤثر على الحالة النفسية.
وأضاف أن الزيادة في هذه الاحماض الامينية يمكن ان تسبب حالات من القلق والتعب ‏والتوتر مما يزيد من حدة الخلافات الزوجية داعيا الازواج الى عدم الافراط في ‏تناول اللحوم وعدم الدخول في منازعات او مناقشات مع زوجاتهم ليلا خاصة بعد تناول ‏اللحوم.
وحث الدكتور الشامي على الاعتدال في تناول اللحوم والاهتمام بالتنويع في اصناف ‏الطعام ونوعية الاغذية والاكثار من الخضروات والفاكهة والبقول ومنتجات الالبان "حرصا على حياة زوجية سعيدة". (كونا)