صلالة: رحلة بين جمال الطبيعة وعبق الانبياء‏

صلالة - من احمد الربيعي‏
مناظر تأخذ بالألباب

في ربوع مدينة صلالة العمانية وعلى التلال الجبلية من ‏‏اقصى الشرق لسلسلة جبال ظفار الى اقصى الغرب في جبال القمر تعد لحظات العيش بين أكتاف الضباب ونسمات الخريف الباردة ذكريات جميلة لزوار المحافظة العمانية الساحرة.
ويغري الانتعاش والاحساس بروعة الطبيعة الزائر بالتنقل بين تلك الجبال ‏‏المزدانة بمروج الازهار والشجيرات العطرية والغابات الكثيفة في مشهد جمالي يحرص ‏‏الكثير من سكان سلطنة عمان والسياح على الاستمتاع بلوحاته الطبيعية النادرة وسط ‏ مناخ فريد يتنوع بين الرذاذ المنعش وزخات المطر الخفيفة.
ويوجد في صلالة العديد من المواقع السياحية الهامة منها موقع ناقة نبي الله ‏‏صالح عليه السلام والذي يستقبل افواجا كبيرة من الزوار خلال هذا الفصل وهذا ‏‏الموقع هو احد الامكنة التاريخية وهو عبارة عن اثار للناقة محفورة على صخرة كبيرة.
واضافة لذلك هناك ضريح النبي عمران عليه السلام قرب بيت الحافة، وفى اعلى ‏‏الجبل بسهل اتين يقع ايضا ضريح النبي ايوب عليه السلام والذي كان مزارا لعدد كبير ‏‏من مسلمي آسيا والهند وباكستان.
ويوجد بالقرب من الضريح عين ماء كما ان هناك صخرة ‏ ‏منحوتة على شكل حوض يقال انها كانت لشرب الفرس الخاصة به عليه السلام.
والقادم الى محافظة ظفار بسلطنة عمان خلال موسم الخريف سيتمتع ايضا ‏ ‏بزيارة لعدد من الولايات الجميلة كمرباط وطاقة كما سيشاهد اثارا للحياة القديمة‏ ‏من خلال بعض المنازل ذات الطابع المعماري العماني القديم.‏ وتعد زيارة تلك المناطق فرصة جميلة لمشاهدة بيت بن سيدوف فى مرباط والتي تحوى سراديب ذات ‏‏تصميم هندسي غريب للغاية كانت تخزن فيها ثروات طائلة لمالك المبنى.
وفى صلالة يستطيع الزائر كذلك ان يطلع عن قرب على مراسم الاعراس وطرق الزواج ‏‏والاحتفال به وخاصة انها تنتشر كثيرا في هذا الموسم.
وتعد الرقصات الشعبية ك "الهبوت" و "المدار" و "البرعة" بعض التعابير للاهالي‏ ‏عن افراحهم في المناسبات المختلفة وخاصة ايام العطل والاجازات.
ومن المواقع الجميلة في ظفار خلال موسم الخريف المنتزهات والمقاهي‏ ‏الشعبية التي تقوم بتقديم العديد من الخدمات تحت رذاذ المطر وهى من افضل الاوقات ‏ ‏لقضاء المساء في صلالة.(كونا)