بيريز: على اسرائيل ان تبحث عن شريك جديد غير عرفات

بيريس وشارون باتا في معسكر واحد الآن

القدس - عاد وزير الخارجية العمالي شيمون بيريز عن موقفه السابق الذي كان يرى في الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات شريكا في عملية السلام، وذلك في تصريحات ادلى بها في مؤتمر لحزب العمل الليلة الماضية ونقلتها وسائل الاعلام الاسرائيلية الثلاثاء.
وقال بيريز مشيرا الى الوقائع السياسية التي اوجدها خطاب الرئيس الاميركي جورج بوش الاخير بشان استبعاد عرفات، ان اسرائيل "يجب ان تبحث او تساعد في بروز شريك جديد في الحرب ضد الارهاب .. شريك مناسب من اجل السلام".
لكن بيريز اضاف "سيكون من الممكن ايجاد شركاء مناسبين اذا ما كان هناك افق سياسي".
ونفى بيريز ردا على اسئلة الاذاعة العامة بهذا الشأن الثلاثاء، ان يكون دعا الى اقصاء عرفات، واكد بشيء من الالتباس "قلت فقط انه ينبغي ايجاد شريك لاحلال السلام".
وكان بيريز حتى الان يشدد على ان عرفات على الرغم من دوره في اندلاع الانتفاضة يظل الرئيس المنتخب شعبيا ومحاور اسرائيل في مفاوضات السلام المقبلة.
وقد نال بيريز مع كل من رئيس الحكومة العمالي السابق اسحق رابين والرئيس الفلسطيني ياسر عرفات جائزة نوبل للسلام لعام 1994 بعد التوصل الى اتفاقات اوسلو عام 1993.