مجموعة رويترز الاعلامية تلغي 650 وظيفة

الرئيس التنفيذي لرويتر يريد لمؤسسته ان تكون اكثر سرعة وحيوية

لندن - ذكرت مجموعة رويترز الاعلامية التي تتخذ من بريطانيا مقرا لها أنها بصدد الاستغناء عن 650 وظيفة إدارية أخرى في أفرعها في مختلف أنحاء العالم، فضلا عن 1.700 وظيفة استغنت عنها المجموعة في العامين الماضيين.
وقالت الشركة أن هذا التحرك الاخير سيهدف إلى "تقليل التعقيد التنظيمي بالتخلص من مستويات إدارية"، وأن من المتوقع أن يؤدي هذا إلى توفير نحو 100 مليون جنيه إسترليني (150 مليون دولار) سنويا فضلا عن 235 مليون جنيه تم توفيرها فعلا.
وتقدم رويترز خدمات إخبارية وبيانات لوسائل الاعلام والاسواق المالية في مختلف انحاء العالم، غير أنها تأثرت بالتباطؤ الذي تشهده الاسواق المالية في العالم.
وكانت رويترز قد أعلنت في وقت سابق من هذا العام عن تحقيق أرباح قبل احتساب الضريبة بمقدار 158 مليون جنيه، بعد أن كانت قد حققت 657 مليونا قبل عام مضى.
وقالت رويترز أنها تأمل أن يؤدي تخفيض المستويات الإدارية إلى زيادة سرعتها على صعيد صنع القرار وتمكين جيل جديد من أصحاب المواهب التنفيذية من الاضطلاع بمسئوليات أكبر.
وقال الرئيس التنفيذي توم جلوسر "مازلنا ملتزمين بالهامش المستهدف على المدى البعيد".
يذكر أن رويترز توظف 19.000 شخص من بينهم 2.500 من طواقم التحرير. وكانت أسهم المجموعة قد انخفضت بأكثر من أربعة بالمائة حتى وصلت إلى 385 بنسا للسهم.