سيرينا وليامس تقهر شقيقتها وتفوز بلقب رولان غاروس

أول شقيقتان تلتقيان في نهائي بطولة كبرى

باريس - احرزت الاميركية سيرينا وليامس المصنفة ثالثة بطولة فرنسا المفتوحة لكرة المضرب على ملاعب رولان غاروس، ثاني البطولات الاربع الكبرى، اثر فوزها على شقيقتها فينوس الثانية 7-5 و6-3 في المباراة النهائية السبت.
واللقب هو الثاني لسيرينا (20 عاما) في البطولات الكبرى بعد بطولة الولايات المتحدة المفتوحة على ملاعب فلاشينغ ميدوز (1999)، رافعة رصيدها الاجمالي الى 15 لقبا.
وكان لقاء اليوم التاسع بين الشقيقتين ولا تزال فينوس متقدمة (5 الى 4)، والثاني في البطولات الكبرى بعد فلاشينغ ميدوز العام الماضي والذي حسمته فينوس في مصلحتها وحافظت على لقبها، فثأرت سيرينا اليوم لتلك الخسارة.
وباتت سيرينا اول اميركية من اصل افريقي تحرز بطولة رولان غاروس منذ الثيا غيبسون عام 1956.
واحتاجت سيرينا في هذه المباراة التي تجمع لاول مرة بين شقيقتين الى ساعة و31 دقيقة، وعكست مجرياتها الشد العصبي من جانب اللاعبتين حيث تمكنت كل منهما من ارسال الاخرى اكثر مما فازت بارسالها (كسر الارسال من الجانبين 12 مرة).
ومنذ البداية، اتجهت سيرينا نحو الفوز واستهلت المجموعة الاولى بكسر ارسال فينوس التي ارتكبت خطأ مزدوجا في نهايته، وتقدمت بارسالها 2-صفر، واحرزت فينوس الشوط الثالث ثم عادلت 2-2 بعد انتزاع الارسال من سيرينا.
وتقدمت فينوس في الشوط الخامس 3-2، وكسرت ارسال سيرينا مجددا في السادس وصارت النتيجة 4-2 لمصلحتها، لكنها فقدت ارسالها في السابع فتقلص الفارق الى 4-3، ورفعته مجددا الى 5-3 بعد ان كسبت ارسال سيرينا في الشوط الثامن.
وخسرت فينوس ارسالها في الشوط التاسع (5-4) ووقع التعادل 5-5، وتقدمت الشقيقة الاصغر 6-5 بعد كسر ارسال جديد في الشوط الحادي عشر لفينوس، وفازت بالشوط الثاني عشر واحرزت المجموعة 7-5 في ساعة ودقيقتين، اي ما يزيد على زمن مباراة كاملة بين احدى الشقيقتين ولاعبة اخرى.
وجاءت بداية المجموعة الثانية مشابهة للاولى، فكسرت سيرينا ارسال وليامس، وتقدمت بارسالها 2-صفر، ثم 3-صفر قبل ان تفقد ارسالها لتصبح النتيجة 3-1، وانتزعت مجددا الارسال من فينوس وتقدمت 4-1 وخسرت ارسالها في الشوط الثالث ليتقلص الفارق الى 4-2، و4-3 بعد فوز فينوس بارسالها، وتقدمت سيرينا بارسالها 5-3 ثم كسرت الارسال الاخير لفينوس لتنهي المجموعة الثانية 6-3 في 29 دقيقة.
وصرحت فينوس "انها (شيرينا) تنتظر بفارغ الصبر ومنذ ثلاث سنوات "طويلة" لقبا كبيرا وآمل ان يكون البداية لالقاب كثيرة اخرى".
واضافت الشقيقة الاكيبر "لم ارسل بشكل جيد اليوم، وامر عظيم ان تحرز سيرينا لقبا كبيرا ثانيا"، وعزت عدم نجاحها في الارسال الى "الشمس القوية والهواء الشديد".
من جانبها، قالت سيرينا "ربما ساعدني طول زمن المجموعة الاولى، وبعدها عزمت على انهاء الثانية في اقصر فترة ممكنة، وقد اكون استفدت من مباراة نصف النهائي ضد جنيفر كابرياتي" المصنفة اولى.
وخاضت الشقيقتان المباراة تحت نظر والدهما ريتشارد ووالدتهما اوراسين، وقالت الاخيرة "سيرينا كانت مصممة على الفوز لانها لم تحصل على لقب كبير منذ عام 1999، وانا بالطبع فخورة بهما معا فهما تلعبان جيدا".
وستتصدر فينوس التصنيف العالمي بعد غد الاثنين، فيما سيكون المركز الثاني لسيرينا والثالث للمتصدرة السابقة وبطلة العام الماضي مواطنتهما كابرياتي، وحققت الشقيقتان بذلك حلم والدهما الذي تنبأ لهما باحتلال المركزين الاولين في التصنيف العالمي في يوم من الايام.