بوش يعلن اصلاحات كبرى في اجهزة الاستخبارات الاميركية

بوش شدد على ثقته بوكالة الامن القومي بعد ان زار مقرها مؤخرا

واشنطن - اعلن مسؤول حكومي ان الرئيس الاميركي جورج بوش سيلقي كلمة مباشرة على التلفزيون مساء الخميس يعلن فيها عن اصلاحات كبيرة في اجهزة الاستخبارات والامن الداخلي.
ورفض المسؤول الذي طلب عدم كشف هويته تقديم معلومات اضافية حول هذه الاصلاحات.
وافادت محطة "سي ان ان " التلفزيونية الاميركية ان بوش سيعلن اوسع خطة اصلاحات في تارخ اجهزة الامن والاستخبارات منذ نهاية الحرب العالمية الثانية.
وافادت المحطة ان مكتب الامن الداخلي الذي تاسس بعد اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر الماضي، سيحول الى وزارة فعلية مزودة بسلطات اوسع كما سيتم انشاء وكالة استخبارات جديدة.
وتاتي هذه القرارات في حين اطلق الكونغرس تحقيقا برلمانيا حول الثغرات في اداء مكتب التحقيقات الفدرالي (الاف بي اي) ووكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (السي اي ايه) بعد ان فشلت المؤسستان في احباط اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر ضد مركز التجارة العالمي في نيويورك والبنتاغون في واشنطن.