شيفروليه تحول البنزين إلى وقود الهيدروجين

سيارة «نظيفة»

شتوتجارت (المانيا)، وترافيرس سيتي (ميتشيجان) - قامت شركة جنرال موتورز المنتجة للسيارة الشيفروليه بتطوير أول معالج في العالم لتحويل وقود الجازولين للدفع بنظام خلايا تحويل الوقود.
وذكرت مطبوعة أوتو موتور أوند سبورت الالمانية أن المعالج، الذي يحتل معظم مساحة مؤخرة السيارة الشيفروليه إس-10 للنقل، يحول البنزين "النظيف" لحظيا داخل السيارة إلى دفق من الهيدروجين يرسل إلى غرفة الوقود.
وتعد السيارة إس-10 أول سيارة في العالم تعمل بدفع خلية وقود هيدروجين يمكن أن تستغل الشبكة الحالية من محطات البنزين - حيث لا يوجد في العالم سوى عدد قليل جداً من محطات وقود الهيدروجين، اثنان منها في ألمانيا.
ومن غير المتوقع أن يزداد عدد هذه المحطات في المستقبل القريب نتيجة للارتفاع الكبير لتكلفة إنشاء شبكة منها، مع تشجيع مصنعي السيارات على استخدام الدفع بخلايا تحويل الوقود باستخدام الشبكة الحالية من محطات الوقود.
ومن غير الواضح إذا كانت سيارات المستقبل التي تعمل بالهيدروجين سوف تستخدم الهيدروجين المسال أو الهيدروجين المستخرج لحظيا داخل السيارة من الميثانول.
وقال لاري بيرنز، نائب رئيس شركة جنرال موتورز للبحوث والتطوير، "إن هذه التكنولوجيا لها القدرة على الحصول على 40 بالمائة من كفاءة الطاقة الكلية والتي تعتبر أفضل بنسبة 50 بالمائة من محرك الاحتراق الداخلي التقليدي".
وتنوي جنرال موتورز استخدام خلايا الوقود التي تتغذى بالجازولين كاستراتيجية مؤقتة لحين إنشاء بنية أساسية لوقود الهيدروجين.
وتنتج خلية وقود السيارة إس-10 قوة 33 حصانا، ويعمل معالج الوقود بسيارة النقل (نصف طن) مع العادم في إدارة شاحن البطارية لمد السيارة بالكهرباء.