السوق الخليجية الالكترونية المشتركة تنطلق في أكتوبر

الخليج يسير بخطى حثيثة نحو تحديث بناه الاقتصادية

الدمام (السعودية) - اعلن مسؤول اقتصادي خليجي الأربعاء ‏عن اطلاق السوق الخليجية المشتركة رسميا في شهر أكتوبر المقبل تحت اسم "سوق ‏‏الخليج نت" لدعم الاقتصاد الخليجي في مجال الاقتصاد الرقمي الذي يحتل درجة كبيرة ‏ ‏في بناء الاقتصاديات الحديثة.
وقال محمد عبد الله الملا الامين العام لاتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي ان اطلاق "سوق الخليج نت" الذي يعد أول ‏‏مشروع من نوعه في المنطقة يعتبر خطوة عملاقة على طريق التحول الرقمي لمواكبة ‏‏الازدهار الاقتصادي الذي تشهده دول المجلس.
وأضاف ان المشروع سيساهم بفعالية في تعزيز دور القطاع الخاص الذي تمثله ‏‏الغرف الخليجية كمؤسسات راعية وداعمة للاضطلاع بدورها في عملية ‏‏التحول الرقمي.
وأوضح أن مشاركة غرف دول مجلس التعاون بفعالية في المشروع سيمكنها من احداث ‏‏نقلة نوعية كبيرة في جهودها لدخول مرحلة التجارة الالكترونية ولسد الفجوة في‏ ‏الأسواق على الصعيدين الرسمي والخاص.
وتكمن الاهمية الاستراتيجية لخدمة السوق الإلكترونية المشتركة في ‏‏إتاحتها فرص عالمية للشركات المحلية في خدمة قواعد البيانات الموحدة والوصول إلى أسواق جديدة وتوفير المزيد ‏‏من الفرص التجارية وتطوير الدورة المستندية للحركة التجارية في المنطقة من خلال ‏‏نقل الوثائق الكترونيا وزيادة الفرص لدوران رأس المال التجاري بوتيرة أسرع.
وذكر الامين العام لاتحاد الغرف الخليجية أن شمولية المشروع وتوسعته في اطار‏ ‏المنطقة بأكملها ستساهم في مواجهة العديد من التحديات المتمثلة في اتفاقية الجات ‏‏واندماج الاسواق وخطر تلاشي الشركات الصغيرة والمتوسطة اضافة إلى التأهيل التقني.
ويتمتع المشروع الذي انبثقت فكرته في المؤتمر الخليجي الدولي الاول للاعمال ‏‏الالكترونية الذي عقد في دبي عام 2000 بغطاء رسمي وضمانة قاعدة بيانات ‏‏موحدة لكل دول المجلس حيث يضم اكثر من 500 ألف اسم لشركة ومؤسسة ورجال أعمال ‏‏متعددي الأنشطة والتخصصات يشكلون مجتمع الأعمال في دول المجلس على موقع واحد.
كما يضم الموقع اكبر قاعدة بيانات للمنتجات في دول المجلس إضافة إلى تميزه ‏‏بارتباطه مباشرة بجهة واحدة لاصدار الشهادات الرقمية إلكترونيا ونقل الوثائق ‏ ‏إلكترونيا وفق دورة مستندية تجارية ذات مواصفات عالمية تمكن مستخدميه من إنهاء ‏ ‏معاملاتهم من دون الاستعانة بأي طرف ثالث.(كونا)