العثور على صاروخين موجهين نحو قاعدة بريطانية في افغانستان

الجبال الأفغانية لا تزال تحمل المفاجآت للقوات البريطانية

قاعدة باغرام الجوية (أفغانستان) - اعلن الناطق باسم القوات البريطانية الكولونيل بن كوري الاثنين انه عثر الاحد في جنوب شرق افغانستان على صاروخين وقاذفتهما موجهة نحو معسكر لجنود التحالف الدولي.
وقال خلال تصريح في قاعدة باغرام الجوية على بعد 50 كلم شمال كابول "ابلغنا زعيم حرب محلي الاحد ان رجاله عثروا على صاروخين من عيار 107 ملم وقاذفتهما على بعد 7 كلم جنوب شرق قاعدتنا. وكان النظام موجه نحو قاعدة" للتحالف الدولي.
ويقوم الجنود البريطانيون بدعم من الجنود الافغان الحلفاء، بعملية في ولاية باكتيا (جنوب-شرق) لتدمير البنى التحتية الباقية لشبكة القاعدة ومنعها من ان تنشط مجددا في افغانستان.
واضاف "انه حادث خطير، وهي المرة الاولى التي نبلغ فيها عن توجيه هذا انوع من العتاد ضدنا".
ومنذ بدء العملية عثر على مخازن اسلحة تحتوي على قذائف هاون وصواريخ وذخائر مختلفة في جبال ولاية باكتيا، على الحدود مع باكستان. وفي المقابل لم تسجل اي مواجهة مسلحة.