الأرسنال يحقق رقما قياسيا في الدوري الإنكليزي

ابطال بامتياز

لندن - احتفل ارسنال بلقبه بطلا للدوري الانكليزي لكرة القدم في مرحلته الثامنة والثلاثين الاخيرة بفوز مستحق على ايفرتون 4-3 السبت مسجلا رقما قياسيا حيث بات اول فريق ينجح في تسجيل هدف على الاقل في كل مباراة لعبها منذ بداية الدوري وهو انجاز لم يحقق احد قبله في تاريخ الدوري.
وكان ارسنال، الذي توج بطلا للمرة الثانية عشرة الاربعاء الماضي بفوزه على مانشستر يونايتد 1-صفر على استاد "اولدترافورد"، وقبلها باربعة ايام كان فاز على تشلسي 2-صفر في نهائي الكأس، حقق رقما قياسيا اخر لم يتحقق منذ عام 1889 بفوزه في 14 مباراة خارج ارضه.
وأنهى ارسنال الموسم بامتياز واستحق الثنائية الثالثة في تاريخه بعد عامي 1971 و1998.
وتقدم ارسنال بهدف مبكر سجله الدولي الهولندي دينيس برغكامب في الدقيقة الرابعة، لكن كارسلي ادرك التعادل للضيوف في الدقيقة 20، قبل ان يمنح زميله الدولي الكندي توماس راجينسكي التقدم لايفرتون في الدقيقة 31.
بيد ان فرحة الضيوف لم تدم سوى دقيقتين لان الدولي الفرنسي تييري هنري ادرك التعادل (33) ثم منح التقدم مجددا لارسنال في الدقيقة 72.
وهو الهدف الرابع والعشرون لهنري هذا الموسم فتوج هدافا للدوري بفارق هدف واحد امام مهاجم مانشستر يونايتد الدولي الهولندي رود فان نيستلروي الذي توج هداف الموسم الحالي برصيد 35 هدفا في جميع المسابقات.
وعزز فرانسيس جيفرز تقدم ارسنال بهدف رابع في الدقيقة 83، قبل ان يقلصه ستيف واطسون في الدقيقة 89.
واكتسح ليفربول ضيفه ايبسويتش تاون بخمسة اهداف نظيفة وانهى الموسم في المركز الثاني وبالتالي المشاركة في مسابقة دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل مباشرة.
وسجل النروجي يون ارني رييز الهدف الاول في الدقيقة 13، وأضاف الثاني في الدقيقة 35، قبل ان يعزز الدولي مايكل اوين غلة فريقه بهدف ثالث في الدقيقة 46، وأضاف الدولي التشيكي فلاديمير سميتشر الرابع (57) واختم الفرنسي نيكولا انيلكا المهرجان بهدف خامس (88).
وقطع ليفربول الطريق على بطل الموسم الماضي مانشستر يونايتد لانهاء الموسم وصيفا وبالتالي سيخوض الاخير الدور التمهيدي في مسابقة دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل.
وسقط مانشستر يونايتد، الذي خرج خالي الوفاض هذا الموسم محليا واوروبيا، في فخ التعادل السلبي امام ضيفه تشارلتون.
وهي المرة الاولى منذ 10 اعوام التي ينهي فيها مانشستر الموسم بعيدا عن المركزين الاول والثاني.
وسقط تشلسي على ارضه امام استون فيلا بهدف للايسلندي ايدور غوديونسن (70 من كلة جزاء) مقابل ثلاثة اهداف لكروش (21) وداريوش فاسيل (63) وديون دبلن (88)، وتراجع الى المركز السادس تاركا المركز الخامس لليدز يونايتد الفائز على ميدلزبره بهدف سجله الن سميث في الدقيقة 63.
وضمن سندرلاند بقاءه في الدرجة الممتازة بتعادله مع دربي كاونتي بهدف لكيفن فيليبس (17) مقابل هدف لمارفين روبنسون (68)، وخسارة ايبسوبتش امام ليفربول.
ولحق ايبسويتش بدربي كاونتي وليستر سيتي الى الدرجة الاولى.
وفي باقي المباريات، فاز بلاكبيرن على فولهام بثلاثة اهداف لاندي كول (53 و81) والايرلندي داميان داف (66)، وليستر سيتي على توتنهام بهدفين لديكوف (60) وبيبر (71) مقابل هدف لتيدي شيرينغهام (54 من ركلة جزاء)، وساوثمبتون على نيوكاسل بثلاثة اهداف لسفنسون (17) وباتي (24 من ركلة جزاء) وتيلفر (90)، ووست هام على بولتون بهدفين للوماس (45) وبيرس (89) مقابل هدف للفرنسي يوري دجوركاييف (67). - الترتيب النهائي لفرق الصدارة:
1- ارسنال 87 نقطة
------------------------------
2- ليفربول 80
3- مانشستر يونايتد 77
4- نيوكاسل 71
5- ليدز 66