دعوة عراقية لتأسيس جامعة جديدة لتكنولوجيا النفط

صناعة النفط عريقة في العراق

بغداد - اقترحت صحيفة "بابل"، التي يشرف عليها عدى صدام حسين النجل الاكبر للرئيس العراقي، السبت انشاء جامعة جديدة لتكنولوجيا النفط يمكن ان تصبح "منبرا" لدول نفطية تحتاج الى "الاستقلالية في صناعتها النفطية".
وقالت الصحيفة انه "آن الأوان لان يكون لدينا مؤسسة علمية اكاديمية تعنى بشكل دقيق ومتطور بعمليات استكشاف النفط وصناعته وتسويقه (...) تحت اسم جامعة صدام لتكنولوجيا النفط".
واضافت ان هذه الجامعة "يمكن ان تكون منبرا علميا نفطيا ليس للعراق حسب بل للعرب ودول نفطية كثيرة بامس الحاجة لان تكون لها استقلاليتها في صناعتها النفطية".
ورأت الصحيفة ان موضوع النفط يأتي "في مقدمة المسائل الأكثر اهمية في تحديد شكل ومضمون استقلال البلدان المنتجة للنفط (..) الذي سيبقى مهما لعقود قادمة اثبتت الإحداث انها لن تكون قصيرة".
ويأتي اقتراح الصحيفة بعد ايام من دعوة الرئيس صدام حسين العرب الى "النظر الى موارد النفط على انها جزء من استحقاقهم وعملهم وثروتهم (..) وتحويل موارد النفط الى ما يجعل كل ابناء الوطن يرتفعون بقدراتهم الى الأعلى ويعينون اشقاءهم".
وأكد الرئيس العراقي ضرورة "النظر الى النفط على انه منة من الله بها علينا لنتعامل معها كنعمة من الله ونتصرف بها على هذا الأساس (...) ونرفض اي ارادة تحاول ان تحرف استخدام النفط خارج هذه المفاهيم".
يذكر ان العراق يحتل المرتبة الثانية بين دول العالم في الاحتياطي النفطي الذي يملكه.