واشنطن تدعو الهند للتحقيق في أعمال العنف ضد المسلمين

دلهي مطالبة بتقديم أجوبة على ما جرى في غوجارات

نيودلهي - اعلنت مستشارة البيت الابيض لشؤون الامن القومي كوندوليزا رايس ان واشنطن ترغب في ان تجري نيودلهي "تحقيقا واضحا" حول اعمال العنف بين الهندوس والمسلمين التي اوقعت اكثر من 900 قتيل خلال شهرين في غوجارات (غرب الهند).
وقالت رايس في مقابلة نشرتها صحيفة "ذا هيندو" الهندية "يجب اجراء تحقيق واضح حول هذه الاحداث".
واضافت "نعتقد ان حكومة (رئيس الوزراء الهندي اتال بيهاري) فاجبايي ستقوم بالشيء المناسب ونحن سنشجعها على ذلك".
وواجهت حكومة نيودلهي التي يهيمن عليها القوميون الهندوس انتقادات خلال الاسابيع الماضية من قبل منظمات للدفاع عن حقوق الانسان والاتحاد الاوروبي بسبب عدم قدرتها على حماية الاقلية المسلمة خلال اضطرابات غوجارات التي جاءت بعد الهجوم على قطار يقل ناشطين هندوس.
وردا على سؤال حول عدم توجيه الولايات المتحدة انتقادات الى الهند على غرار الاتحاد الاوروبي قالت رايس "لاننا نعتقد ان الهند ديموقراطية عظمى وان حكومة فاجبايي تدير البلاد جيدا وانها ستقوم بالشيء المناسب حين يتعلق الامر بالتحقيق في اعمال العنف".