الاتحاد الاوروبي يصدر لائحة جديدة للتنظيمات «الارهابية»

أعضاء من منظمة ايتا الباسكية التي اعلن حظر بعض اعضائها

بروكسل - ذكرت مصادر اوروبية في بروكسل ان الدول الـ15 الاعضاء في الاتحاد الاوروبي اضافت الى لائحة المنظمات التي تعتبرها ارهابية 11 منظمة وسبعة ناشطين جددا، مستجيبة بذلك لمطالب تقدمت بها تركيا واسبانيا.
وقد تعهدت الدول الـ15 الاعضاء في الاتحاد تجميد ودائع المنظمات او الاشخاص الذين ادرجت اسماؤهم على اللائحة وتعزيز التعاون الامني والقضائي بينها لملاحقتهم.
ومن المنظمات الجديدة التي اضيفت الى اللائحة التي نشرت ليل الخميس الجمعة حزب العمال الكردستاني الانفصالي التركي والتنظيم اليساري المتطرف السري التركي "جبهة وحزب تحرير الشعب الثوري" ومنظمة مجاهدي خلق المعارضة للنظام الايراني.
كما اضيفت منظمتا "الدرب المضئ" البيروفية و"الاتحاد الدولي للشباب السيخ".
اما الافراد السبعة فمعظمهم ينتمون الى المنظمة الانفصالية لاستقلال منطقة الباسك في اسبانيا "ايتا".
وبطلب من اسبانيا ايضا، وافقت الدول الاعضاء في الاتحاد على ادراج منظمة "اسكا تاسونا" وهي من الباسك وتتولى دعم السجناء من هذه المنطقة بدلا من جمعية "غيستوراس برو امنيستيا".
وكانت "غيستوراس برو امنيستيا" مدرجة على لائحة اصدرها الاتحاد في كانون الاول/ديسمبر الماضي وتشمل 15 منظمة من بينها "ايتا" وخمس منظمات اخرى مرتبطة بها الى جانب 25 من الافراد.
ويأتي اعداد هذه اللائحة وتحديثها في اطار الاجراءات التي اقرها الاتحاد الاوروبي بعد الهجمات التي استهدفت الولايات المتحدة في 11 ايلول/سبتمبر الماضي.
وقد اعلن تحديثها بالتزامن مع قمة اوروبية اميركية في واشنطن تشكل فيها مكافحة الارهاب احد ابرز المواضيع.
وقد ضمت اللائحة التي صدرت في كانون الاول/ديسمبر ايضا منظمات من الشرق الاوسط مثل حركة الجهاد الاسلامي والجناح العسكري لحركة المقاومة العسكرية (حماس).
وهي تضم حاليا الطائفة اليابانية "اوم الحقيقة المطلقة" والجماعة الاسلامية المصرية السرية المسلحة.