العراق يبدأ جولة مباحثات جديدة مع الامم المتحدة

ناجي صبري يستعد لجولة اخرى

نيويورك (الامم المتحدة) – افادت التقارير ان وزير الخارجية العراقي ناجي صبري وصل الاربعاء الى مقر الامم المتحدة في نيويورك لاجراء مباحثات مع الامين العام للامم المتحدة كوفي انان.
وتهدف هذه المباحثات التي يفترض ان تستمر حتى الجمعة اساسا الى دراسة امكانية عودة المفتشين المكلفين مراقبة الاسلحة العراقية.
وتوجه صبري مباشرة الى مكتب الامين العام للامم المتحدة دون الرد على اسئلة الصحافيين.
وبحسب البرنامج الرسمي فان من المقرر بعد هذا اللقاء الاولي ان تستأنف اللقاءات عند الساعة 15:45 بالتوقيت المحلي (19:45 ت غ).
ثم تعقد هذه اللقاءات الخميس في مستوى الخبراء اذ يغادر انان الخميس الى واشنطن للمشاركة في اجتماع رباعي (الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي وروسيا والامم المتحدة) حول الشرق الاوسط.
وتستأنف المباحثات بين كامل اعضاء الوفدين الجمعة عند الساعة العاشرة صباحا بالتوقيت المحلي (14:00ت غ).
وكان من المقرر عقد هذه الاجتماعات، الثانية من نوعها منذ عودة الحوار بين العراق والامم المتحدة بعد سنة من القطيعة، يومي 18 و19 نيسان/ابريل غير انه جرى تأجيلها بطلب من العراق وذلك لان بغداد "لا تريد تحويل انظار العالم عن الوضع في فلسطين".
وقدم الوفد العراقي خلال الاجتماع الاول في 7 آذار/مارس الى انان لائحة تتضمن 19 سؤالا ترتبط بنزع السلاح وترتيبات المراقبة والعلاقات بين العراق والامم المتحدة.
وتتعلق السلسلة الثالثة من الاسئلة حول التعويضات للعراق بسبب "اعمال التدمير التي طالت البنية التحتية الاقتصادية والتربوية وغيرها بسبب الحظر والانتهاكات لسيادته".