مبارك: اسرائيل تجاوزت كل الحدود

مبارك يتهم شارون بافتقاد اية رؤية واضحة لمواجهة الازمة

القاهرة - وصف الرئيس المصري حسني مبارك الاربعاء العمليات التي تقوم بها إسرائيل ضد الفلسطينيين بأنها بربرية، وقال أن الشعب الفلسطيني يتعرض "لعدوان بشكل مخطط ومنتظم" من جانب الجيش الاسرائيلي.
وفي خطاب بثه التلفزيون المصري بمناسبة مرور عشرين عاما على عودة آخر جزء من شبه جزيرة سيناء إلى مصر بمقتضى معاهدات كامب ديفيد للسلام مع إسرائيل، حذر الرئيس من أن مثل تلك الافعال من جانب إسرائيل لن تؤدي إلا إلى مزيد من الاحباط واليأس.
وقال مبارك أنه بدلا من أن تجلب تلك الافعال الامن لاسرائيل، فإن تلك الحملة "لن يترتب عليها سوى تعميق مشاعر الكراهية" نحو إسرائيل، ليس من جانب الفلسطينيين وحدهم بل أيضا بين "300 مليون عربي".
وقال مبارك مشيرا إلى الحملة العسكرية الاسرائيلية في الاراضي الفلسطينية، خاصة في مخيم جنين للاجئين، أن "إسرائيل هذه المرة تجاوزت كافة الحدود". كما اتهم الدولة العبرية بارتكاب "انتهاكات مروعة لحقوق الانسان".
كما اتهم مبارك الحكومة الاسرائيلية بزعامة رئيس الوزراء أرييل شارون بـ"غياب رؤية واضحة". وحذر شارون من محاولات تقويض السلطة الفلسطينية والرئيس الفلسطيني ياسر عرفات، حيث قال أن عرفات هو الزعيم الوحيد "القادر على جمع الشعب الفلسطيني حول خيار السلام العادل".
واضاف مبارك في الخطاب الذي بثه التلفزيون المصري الرسمي "ان اسرائيل تخطئ باستمرارها في تحدي الارادة الدولية باعتمادها على تراخي بعض القوى الدولية عن ادائها دورها المنشود وتخليها عن مسؤولياتها العالمية لتحقيق مصالح وقتية ضيقة".
واتهم مبارك ايضا اسرائيل بالسعي الى تبرير عملياتها "بحجة محاربة الارهاب والاستناد الى تفسيرات تسعى الى المساواة بين المقاومة الفلسطينية الشرعية والاحتلال والارهاب".