السلطة الفلسطينية مستعدة لمحاكمة المتهمين باغتيال زئيفي

القرار لن يثير ارتياح الجبهة الشعبية

غزة - افاد مسؤول فلسطيني رفيع المستوى الجمعة ان السلطة الفلسطينية ستقدم قتلة وزير السياحة الاسرائيلي رحبعام زئيفي "فورا" امام محكمة فلسطينية في مدينة رام الله فور عودة الامور الى طبيعتها.
واضاف المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه ان السلطة الفلسطينية بعثت برسالة الى الادارة الاميركية تبلغها بان "المتهمين بقتل الوزير زئيفي هم تحت التحقيق وسيقدمون فورا للمحاكمة امام محكمة فلسطينية في رام الله فور عودة الامور الى طبيعتها".
وقال ان قتلة زئيفي اعتقلوا في 21 شباط/فبراير ونقلوا بسيارات اميركية من نابلس الى رام الله بالتنسيق الكامل مع الاميركيين والاوروبيين وبمعرفة مصر والاردن وروسيا والامم المتحدة.
وذكر المسؤول الفلسطيني ان تصريح الرئيس الاميركي جورج بوش الذي دعا فيه الخميس السلطة الفلسطينية الى احالة قتلة زئيفي الى القضاء يعطي مبررا لاسرائيل لاقتحام مقر الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات في رام الله.
واكدت السلطة الفلسطينية في الرسالة التي سلمت اليوم "نحن على استعداد للتعاون معكم لحل هذين الموضوعين، موضوع مدينة رام الله وموضوع كنيسة المهد في بيت لحم".