بيع قميص بيليه في كأس العالم بمبلغ قياسي

بيليه فوق الاعناق في نهائي كأس العالم عام 1970

لندن - حقق القميص الذي كان يرتديه بيليه في المباراة التي فازت بها البرازيل في نهائي كأس العالم لعام 1970 رقما قياسيا عالميا لقميص لاعب كرة قدم عندما رسا المزاد على مشتر مجهول عن طريق الهاتف عرض 157.750 جنيها إسترلينيا (225.000 دولارا) في صالة كريستي للمزادات في لندن.
وقد فاق هذا المبلغ الرقم القياسي السابق الذي بلغ 91.750 جنيها إسترلينيا، والذي دفع لشراء القميص الذي كان يرتديه جيف هيرست أثناء المباراة التي فازت فيها إنجلترا في نهائي كأس العالم عام 1966.
وكان من المتوقع أن يحقق قميص بيليه الذي يحمل رقم 10 ما بين 30.000 و 50.000 جنيها إسترلينيا في المزاد والذي أقيم في ساوث كينسنجتون، ولكن التنافس كان شديدا في المزاد وفاق الثمن الذي حققه كل التوقعات.
وكان قميص هيرست قد تم بيعه أيضا عن طريق صالة كريستي للمزادات في أيلول/سبتمبر عام 2000.
يذكر أن قميص بيليه عرض للبيع من جانب اللاعب الدولي الايطالي روبيرتو روساتو الذي تبادل القمصان مع النجم البرازيلي بعد صفارة النهاية.
وكان بيليه قد أحرز الهدف الاول في المباراة التي فازت فيها البرازيل بأربعة أهداف مقابل هدف واحد، والتي شاهدها 107.000 متفرج في مدينة مكسيكو سيتي.
وقال المتحدث باسم صالة كريستي للمزادات ريك بايك "إن بيليه اسم معروف عالميا بأنه أعظم لاعب كرة قدم في القرن العشرين، وهذا يوضح القوة المتزايدة لسوق الاشياء التذكارية المرتبطة بكرة القدم".
وقد بيعت الميدالية التي حصل عليها راي ويلسون بعد فوز إنجلترا على ألمانيا الغربية عام 1966 مقابل 80.750 جنيها إسترلينيا لمشتر مجهول عن طريق الهاتف في نفس المزاد.
وقد بيعت إحدى ميداليات كأس اتحاد نوادي كرة القدم الاوروبي تم الحصول عليها نتيجة فوز فريق توتنهام بخمسة أهداف مقابل هدف واحد لفريق اتليتكو مدريد عام 1963 بمبلغ 10.570 جنيها إسترلينيا.