مصرع 1800 في الزلزال الذي ضرب افغانستان

الحروب والزلازل تحالفت ضد اطفال افغانستان

كابول - نقلت وكالة الانباء الافغانية الاسلامية التي تعمل انطلاقا من كابول عن مسؤول حكومي افغاني ان اكثر من 1800 شخص قتلوا في الزلزال الذي ضرب شمال افغانستان الاثنين.
وقال مسؤول في منظمة «اكتيد» الافغانية غير الحكومية ان 1200 شخص قتلوا واصيب 1500 آخرون بجروح في الزلزال الذي دمر مدينة نهرين على بعد 200 كلم الى الشمال من كابول.
واضاف سيباستيان تريف رئيس بعثة «اكتيد» للوكالة نفسها "ان المدينة دمرت بكاملها" مشيرا الى ان 3500 عائلة كانت تعيش في هذه المدينة التي تقع في ولاية بغلان.
واوضح وزير الري الافغاني حاجي منغال حسين للوكالة الاسلامية ان "الزلزال اتى على قطاعات واسعة في شرق ولاية بغلان وخصوصا اقليم نهرين".
واضاف "المعلومات الاولية تشير الى ان الزلزال اوقع اكثر من 1800 قتيل" مضيفا ان الحصيلة قد تكون اكبر من ذلك بكثير.
واكد مسئول كبير بالادارة الاميركية أن نحو 1.800 شخص قتلوا في زلزال قوي ضرب إقليم بجلان شمال أفغانستان مساء الاثنين.
وقال مبعوث الولايات المتحدة الخاص زالماي خالد زاد في أعقاب مؤتمر صحفي عقده أمام السفارة الاميركية في كابول "لقد تلقينا معلومات تفيد بأن رئيس الحكومة حامد قارزاي أعلن أن 1.800 أفغاني لقوا مصرعهم في الزلزال الاخير".
وقال "أود أن أعبر عن تعازينا وتأكيداتنا بتقديم مساعدات دولية للتعامل مع ذلك".
وكان مانويل دي الميدا اي سيلفا المتحدث باسم الامم المتحدة قد صرح في وقت سابق الثلاثاء بأنه لم تكن هناك أية معلومات متاحة من المنطقة المتضررة، ولكنه أضاف أن الزلزال بلغت شدته 6.4 درجة على مقياس ريختر.