النساء المكتئبات مفرطات في الأكل

كآبة أكثر تعني بدانة أكثر

واشنطن - أظهرت دراسة طبية جديدة أن السيدات أكثر ميلا للإفراط في تناول الطعام عند إصابتهن بالاكتئاب في حين يكون الدافع الوحيد لهذا الإفراط عند الرجال هو حب الأكل فقط.
وقال علماء النفس في جامعة مينيسوتا الأمريكية بعد دراسة 1800 من الرجال والنساء البدناء ودراسة الفروقات الجنسية في سلوكيات الأكل عند مفرطي الوزن أن المزاج هو ما يقود النساء إلى الأكل في حين لا تتأثر سلوكيات الرجال بحالتهم النفسية.
وأشار الباحثون في الدراسة التي نشرتها صحيفة"يو اس ايه توداي" إلى أن النساء أكثر عرضة للإصابة بالكآبة من الرجال بحوالي الضعف ووزن الجسم ليس له أهمية كبيرة عند الرجال, ولكنه في غاية الأهمية عند النساء إذ قد يصبن بالاكتئاب بسبب بدانتهن أو أوزانهن الزائدة
والآثار الاجتماعية المترتبة على ذلك تكون كبيرة جدا على النساء أيضا.
ونوه العلماء إلى أن الاكتئاب بدوره قد يؤدي إلى البدانة بين النساء لأنه يضعف سيطرتهن على سلوكياتهن في تناول الطعام فيصبحن أقل مقاومة للأطباق الشهية أما بين الرجال فيؤثر الوزن الزائد على ثقتهم في أنفسهم وإرادتهم أكثر مما قد يحدثه الاكتئاب.
ووجد الخبراء بعد متابعة عدد من السيدات لمدة سنة كاملة واظبوا خلالها على برامج تخفيف الوزن أن السيدات غير المكتئبات فقدن وزنا أكثر بحوالي الضعف من نظرائهن الكئيبات التي أظهرت مقاومة أضعف للطعام مما يدل على أن الاكتئاب يدفع السيدات للإفراط في الأكل ولكن السبب في ذلك لم يتضح بعد.(ق.ب.)