روسيا تنفي اتجاهها لعدم الاعتراض على ضرب العراق

وزير الخارجية الروسي يؤكد مجددا رفضه ضرب العراق

موسكو - اعتبرت موسكو ان المعلومات التي نشرتها صحيفة "ذا تايمز" البريطانية ومفادها انها لن تعترض على ضربات محتملة ضد العراق تشنها الولايات المتحدة بانها "لا اساس لها من الصحة".
وكانت الصحيفة البريطانية افادت ان وزير الخارجية الروسي ايغور ايفانوف المح خلال مقابلة صحافية ان موسكو لن تنسحب من الائتلاف المناهض للارهاب الذي تقوده الولايات المتحدة في حال شنت واشنطن ضربات من جانب واحد ضد العراق في اطار هذه الحملة.
وقال الوزير، حسب الصحيفة، "ليس من المناسب توجيه انذارات للقول اننا سننسحب من الائتلاف".
واوضح الناطق باسم الخارجية الروسية سيرغي ياكاوفنكو ان ايفانوف "ابدى وبدون اي لبس معارضته لاي عمل مسلح من جانب واحد ضد العراق" كما افادت وكالة انترفاكس للانباء الروسية.
ونقل الناطق عن ايفانوف قوله ان شن "ضربات على العراق لن يجعل تسوية المسالة العراقية اكثر صعوبة فحسب وانما تسوية الوضع الاقليمي بكامله ايضا".